إسال طبيبك في الطب البديل

فوائد الاستحمام بالماء البارد بعد ممارسة التمارين الرياضية

الاستحمام بعد التمرين أمر ضروري، ليس فقط من أجل التخلص من رائحة العرق، ولكن للوقاية من العديد من المخاطر الصحية التي تهدد الجسم. ولكن تحتار النساء في اختيار الماء المناسب لتحقيق أفضل نتيجة ممكنة بعد الرياضة. فإذا كنت تفكرين بنوع الاستحمام الأفضل لك بعد الانتهاء من تمارينك الرياضية، الجواب هنا.

هل الاستحمام بالماء البارد أم الساخن أفضل بعد ممارسة التمارين الرياضية؟

يحفزّ الماء البارد وصول الدم لأجهزة الجسم بصورة مستمرّة
يحفزّ الماء البارد وصول الدم لأجهزة الجسم بصورة مستمرّة

لا شكّ أن كل من الاستحمام بالماء الساخن أو البارد يحقق الفوائد المرجوة للجسم، ولكن الاستحمام بالماء البارد أو الفاتر فعّال جدًا ومثبت من الناحية العلمية بفعاليته. إليك تأثير وفوائد الاستحمام بالماء البارد بعد الرياضة بحسب خبراء موقع ويب طب.

فوائد الاستحمام بالماء البارد بعد ممارسة التمارين الرياضية

  • تهدئة العضلات

استعمال الماء البارد بعد ممارسة التمارين الرياضية من شأنه أن يريح عضلات الجسم، ويساعد على استرخائها، كما أنّ توجيه الماء البارد عليها يخفف من الأوجاع الناتجة عن قسوة بعض التمارين.

  • دعم الجهاز المناعي

تعرّض خلايا الجسم للماء البارد يحفّز على إفراز واحدة من أهم مضادات الأكسدة التي تدعى الجلوتاثيون، والتي تلعب دوراً مهمّاً في رفع مستوى المناعة.

  • تنشيط الدورة الدموية

يحفزّ الماء البارد وصول الدم لأجهزة الجسم بصورة مستمرّة، ويقوّي القلب، والأوعية الدموية، كما أنّه يقلل من ضغط الدم، ويفتح الشرايين المغلقة، ممّا يعني تقليل تلف الأنسجة والالتهابات المصاحبة لممارسة الرياضة.

  • علاج الالتهابات

يساعد الاستحمام بماء بارد على علاج الالتهابات التي تصيب العضلات بسبب تمدد الألياف داخلها، وبالتالي تقليل الألم المصاحب لذلك.

استعمال الماء البارد بعد ممارسة التمارين الرياضية من شأنه أن يريح عضلات الجسم
استعمال الماء البارد بعد ممارسة التمارين الرياضية من شأنه أن يريح عضلات الجسم
  • التقليل من الإجهاد والتعب

الماء البارد يساعد في التخلص من أعراض الاكتئاب، وذلك عن طريق تأثر المستقبلات الحسّية في الجلد، وإرسالها لعدد كبير جداً من النبضات الكهربائيّة من نهاية الأعصاب إلى الخلايا الدماغيّة، ممّا يحسّن من المزاج، كما أنّه يقلل من مستوى حمض اليوريك، ويزيد من مستوى الجلوتاثيون في الدم، ممّا يعزز شعور الراحة أكثر.

كيف استحم لأرخي عضلاتي بعد الرياضة؟

عند الاستحمام بعد ممارسة الرياضة يجب عدم الانتقال فجأة إلى الاستحمام بالماء البارد، وذلك لأن درجة حرارة الجسم تكون مرتفعة عند الانتهاء من التدريب، ممّا يساعدك في تجنّب حدوث تصلب العضلات أو تسريع معدل ضربات القلب، لذلك يجب عليك تهدئة جسمك ورخي عضلاتك بعد ممارسة التمارين الرياضية تجنباً لحدوث أي مضاعفات مزعجة. ننصحك باتّباع الخطوات التالية للاستحمام:

  • قومي بتخفيض معدل ضربات القلب عن طريق الانتقال من التمرين عالي الكثافة وبشكل تدريجي إلى تمرين التهدئة لمدة 5-10 دقائق.
  • مارسي تمارين استطالة العضلات للتخلص من حمض اللاكتيك الزائد ومنع حرقان ما بعد التمرين.
  • قومي بتشغيل الماء الفاتر بداية في الحمام حتى لا يصدم جسمك من تغير درجة الحرارة المرتفعة. عندما تنخفض درجة حرارة جسمك، يمكنك تبريد الماء قليلاً لجعله مناسباً.
  • استخدمي الصابون المضاد للبكتيريا من أجل تنظيف العرق والبكتيريا.
  • اخفضي درجة حرارة الماء ليصبح باردًا، بحيث تكون درجة برودته يمكن تحمّلها، وذلك في آخر 90 ثانية من الاستحمام.
  • تأكدي من تعريض عضلات الجسم الرئيسة للماء البارد لإعادة تنشيط عضلات جسمك المتعبة.
  • قومي بتجفيف الجسم بمنشفة نظيفة قبل ارتداء الملابس.

أخيراً وكما ذكرنا يُنصح بالاستحمام بالماء البارد بعد التمارين الرياضية في بادئ الأمر ومن ثم تحويل درجة حرارة الماء إلى أن تصبح أكثر سخونة. لكن تعتمد طريقة الاستحمام الأفضل بعد الرياضة على تفضيل الشخص نفسه، إما بالاستحمام بالماء البارد أو الدمج بين الماء البارد والساخن.

 

مجلة هي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

12 − 1 =

إغلاق