الرئيسية

دراسة جديدة: الكلاب قادرة على تحديد ما إذا كان الإنسان يخدعها!

علماء جامعة فيينا يجرون دراسة على 260 كلباً، ويكتشفون أن الكلاب قادرة على تحديد ما إذا كان الإنسان يخدعها أم صادق في التعامل معها.

أشارت مجلة Proceedings of the Royal Society B، إلى أن نتائج التجارب التي أجراها علماء جامعة فيينا، وخضع لها 260 كلباً من مختلف السلالات، أكدت قدرة الكلاب على تمييز ما إذا كان الإنسان يكذب ويغشّها أم صادق في التعامل معها.

وتضمنّت التجارب التي أجراها الباحثون، وضع عبوتين غير شفافتين، إحداهما فارغة والثانية تحتوي على طعام شهي. بدأ أحد الأشخاص المتطوعين الذي لم يروه سابقاً، بإخبار الكلاب عن السلطانية المحتوية على الطعام الشهي، وفعلاً حصلت على الطعام وصارت تثق بهذا الشخص.

وبعد ذلك بحضور الكلاب وضع متطوع آخر الطعام في الإناء الآخر، وكان المتطوع الأول يراقب العملية وما يحدث. وأعيدت هذه العملية ثانية ولكن بغيابه.

ومن ثم أعاد الباحثون التجربة الأولى واستنتجوا، أن الكلاب تتجاهل نصيحة الإنسان، إذا لم يكن حاضراً عند تغيير الإناء المحتوي على الطعام.

والأهم من هذا، وفقاً للباحثين، هو أن حوالى نصف مجموعة الكلاب المشتركة في التجارب، لم تتبع نصيحة الشخص الذي شاهد عملية تغيير إناء الطعام، وحاول إقناعها بأن الطعام في العبوة الفارغة. وهذا يشير إلى أن الكلاب قادرة على تمييز أكاذيب البشر. بحسب الباحثين.

ويشير الباحثون، إلى أن تجارب مماثلة أجريت بمشاركة أطفال دون الخامسة من العمر وقرود المكاك والشمبانزي، أظهرت نتائجها أن الأطفال والقردة كانوا يثقون بالنصائح الكاذبة، اكثر من الكلاب.

المصدر : الميادين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة + خمسة =

إغلاق