الرئيسيةمقالات

التعليم الحقيقي يبدأ بعد التخرج الجامعي “(أ.د.حنا عيسى)

(من يستطيع أن يضع نفسه مكان الآخرين ، ويفهم ما يدور في عقولهم ، يجب أن لا يقلق بشأن ما يخبأه له المستقبل)

(فلسفة التربية ما هي إلا تطبيق للفلسفة في مجال العمل التربوي ، لذا نجد أن الفلسفة والتربية وجهان لعملة واحدة ، والإنسان محور عملهما ، التربية تهتم بالإنسان من حيث نموه وتطويره ، والفلسفة تبحث في الإنسان :فكره وغايته)

وعلى ضوء فهمنا للعمق الفلسفي التربوي نجد قطاع التعليم العالي في فلسطين يعاني من أزمات متعددة ، من أبرزها الأزمة المالية المزمنة من جهة ، ومستوى الخريجين الذين يعايشون نسبة عالية من البطالة من جهة أخرى .

إذن ،فلسفة التعليم الجامعي في فلسطين يجب أن تقوم على قاعدة : التنسيق بين الجامعات وتطويرها وفق احتياجاتها لخلق تكامل بين الجامعات الفلسطينية “.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

7 + 12 =

إغلاق