إسال طبيبك في الطب البديلالصحه والجمال

أفضل وجبات خفيفة “لتحسين التمثيل الغذائي” وتعزيز فقدان الوزن عند انقطاع الطمث

تجد النساء في سن اليأس، على وجه الخصوص، صعوبة في تغيير الوزن لأن أجسامهن تعاني من تغيرات هرمونية – أحيانا لسنوات عديدة.

وناقشت أخصائية التغذية ومؤلفة كتاب أسرار النظام الغذائي، فيونا كيرك، التغييرات في النظام الغذائي التي يمكن أن تجريها النساء اللائي يواجهن انقطاع الطمث لإنقاص الوزن، وكيف يمكن لليود أن يحسن عملية التمثيل الغذائي.

وناقشت أخصائية التغذية ومؤلفة كتاب أسرار النظام الغذائي، فيونا كيرك، التغييرات في النظام الغذائي التي يمكن أن تجريها النساء اللائي يواجهن انقطاع الطمث لإنقاص الوزن، وكيف يمكن لليود أن يحسن عملية التمثيل الغذائي.

تناول المزيد من الدهون

قالت فيونا “للحفاظ على الهرمونات سعيدة، فأنت بحاجة للدهون في نظامك الغذائي”.

وتوصي فيونا بجعل “الأسماك الزيتية عادة غذائية منتظمة”.

كما تقترح تناول وجبة خفيفة من البذور أو إضافة زيوت البذور والزبدة إلى الوجبات.

ويعد الأفوكادو أيضا مصدرا جيدا للدهون الصحية، وكذلك الزيتون وحليب الصويا والتوفو.

لا تفرط في تناول الحبوب

بينما توفر الحبوب غير المكررة الألياف والفيتامينات والمعادن، فهي أيضا مصدر غني للسكر عند تكسيرها بعد الهضم.

وتقول الخبيرة إن معظم النساء لا يحتجن إلى الكثير من الحبوب في اليوم “إلا إذا كن يمارسن الرياضة كثيرا”.

وأضافت فيونا: “قم بتضمينها في وجبة الإفطار و/ أو الغداء ولكن قللها أو استبعدها في المساء”.

بالنسبة لأي امرأة تتبع نظاما غذائيا خاليا من الخبز، قالت فيونا إنه يمكن اعتماد الخبز المصنوع من الحبوب المنبثقة (عبارة عن حبوب كاملة تُنقع في الماء حتى تبدأ في الإنبات (أو تنمو برعم صغير). هذا يجعلها تصبح أكثر كثافة من حيث العناصر الغذائية) وهي “غنية ليس فقط بالفيتامينات والمعادن والألياف الطبيعية، ولكنها أيضا مصدر جيد للبروتين الذي يساعد على منع ارتفاع الإنسولين”.

المصدر: إكسبريس

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1 + 10 =

إغلاق