مقالات

صنع الصين كان شعار سلعة.. أصبح تحديد اقتصادي ات العالم

#من_المعز ‏‎بن رجب اعلامي تونسي ..

اهم سبب في هذا التغير هو استراتيجية الصين المسماة ” صنع في الصين ٢٠٢٥” والتى اطلقتها في العام ٢٠١٥ وساهمت في دفع الصناعة بشكل عظيم في كل القطاعات المتقدمة. الصين من الدول القليلة جدا في العالم التى وضعت استراتيجية طويل الامد واستطاعت تنفيذها بشكل ناجح .
‏‎‎الصين وما إدراك ما الصين.ثقافة الشعب بأهمية وقيمة العمل بكل مجال ومهنه على مر العصور وقوة بشرية ونظام سياسي لايسمح بتدخل الاجنبي في شؤون اداراتها.في البداية استقبلت مصانع اكبر الشركات العالمية المتطورة فكسبت ماديا واستولت على التقنيات والخبرات وبعد ذلك تجاوزتهم وشكلت تهديد لهم.
في المقابل ستبقى امريكا صاحبة الكلمة.. أو هكذ يروج بعضهم ،معظم برآءات الاختراع تصدر من هذه الدوله.
‏‎‎ليس صحيح ما تقول.زعيمة العالم القادمة هي الصين.
اللتي اصبحت الأن مستقلة في صناعاتها
وهذا احد الأسباب التي جعلت الرئيس الامريكي يمنع الشركات الصينية والتعامل معها في امريكا.
بلغة الأرقام الصين ستتفوق وازمة كورونا ستكون خير معين لهم في هدفهم
‏ترتيب أكبر الدول وفقا لحجم اقتصادها من عام ١٩٩٢ إلى عام ٢٠٢٤ وفقا لتقديرات صندوق النقد الدولي والبنك الدولي. متوقع أن يتجاوز اقتصاد الصين اقتصاد الولايات المتحدة عام ٢٠٢٤

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

خمسة × ثلاثة =

إغلاق