شعر وشعراء

الرسالة/ للشاعر القدير كامل النورسي

وأَنـزَلَ الذِّكْـرَ لَـمْ يَجْـعَـلْ لَـهُ عِـوَجـا
وَقَــدْ أَراحَ بِــهِ الأَكـبــادَ والـمُـهَــجـا
مِن حيثُ لَـمْ نَحْتَسِبْ فاللهُ يَرزُقُـنـا
ويَجعَلُ العُسْرٍ يُسـرا يُرْسِلُ الـفَـرَجـا
ربّ الـعِـبـــادِ إلٰــه الـنــاسِ خـالـقـنـا
بِـهِ اعتصمتُ ولا نخشى به اللّـجَـجا
فَـقَـد رَغِـبْـتُ عَـن الدنـيـا وزيـنـتـهـا
ورُحْـتُ أَبـحـثُ عن نـورٍ لـنـا خَـرَجـا
مِن ظلمـةِ الكـون و الايام في سَـدَمٍ
قـد شَـعَّ نـورٌ علىٰ الأَكـوان وانْبَـلَجـا
ونَـجـمُ أحـمـدَ قـد جـاءت بـشــائِـرُه
أحـبـارُ يَـثْـربَ عـاشوا وقتهم هَـرَجا
قـد كـذَّبــوه وأَهــل الارض تَـعــرفـه
فهـو الامـين وأَبــواب الـهُـدى وَلَـجـا
يَـهْـدي إلـيـه سَـراة الـقــوم في دَعَـةٍ
بالرفْق واللّينِ لَـمْ يتـركْ لهـم حُجَجٰـا
يُـواصَـلَ الأمــرَ في عـزمٍ وفي جـلَـدٍ
نَـهـجُ العزيمـة في الأَيـام قـد نَـهَـجـا
كَـمْ حـاول الـشِّـرك ان يَـثْـني إرادتـه
مِـن الدسائس من مَكْـرِ الـطُـغـاةِ نَجـا
تَكالَـبَ الـشِّـركُ في حِـقْـدٍ وفي سَفِـهٍ
سـهْـمُ الضغينةِ في الأَكبـادِ قَد حَدَجا
قـد جـاءَ جـبـريـلُ الـهــادي لِـيخـبـره
فـالكـونُ نـامَ ولـيـلُ العـالمـين سَـجى
جــاءَتْ مَـسـيرتـه للـقـدس تـســريـة
وللـسـمــــاء بِـسـلـطــانٍ بـهــا عَـرَجـا
فـاللـه أوْهَــن عَــزمَ الـمـشــركين بِــهِ
ِفَالحقُ أَبْـلَـج عـزمُ الشركِ قـد فُـلِـجـا
والمشركون بِـنـار الحقـد قد هَـلَـكـوا
رأسُ الضلالِ بِثقْـلِ الذنبِِ قـد هَـدَجا
ومَـن يُـعــادي رســول الـلــه كان لَـه
ضنكُ الحياةِ ومن دينِ الهُـدىٰ خَـرَجا
يـاربُّ وامْنَحْ قلـوبَ المـؤمنين هُـدًىٰ
ولا تَـكـلـنـا لِـنـفْـسٍ تعـشـق الـهَـرَجـا
فالله ينْـصُـرُ مَـن في الأرض يَعمـرُها
بِـشــرع ربِّــك لا يَـبْــغي بِــهِ عِـوَجــا
قد جـاءَ يَـثْـرب والرحمــان يَعْصِـمُـهُ
والكونُ يَحْنو بِِذكـرِ المُصطفى لَهَـجـا
في قولِهِ الصـدقُ لا يَـهـوى مداهَـنـةً
وما وجدتُ بًِـقَـولِ المصطفىٰ حَـرَجا
هِـيَ المدينـة قـد هـامَـتْ بِـطـلـعَـتِـهِ
بالـنُّـور ترفـلُ بـاب الـشـرِّ قـد رَتَـجـا
فيها السـماحةُ والإخلاصُ مذهَـبُـهـا
والطفـلُ فيها علىٰ الإيثــار قد دَرَجا
يـا ربُّ هَـيء لَـنــا مِـن أَمـرِنا رَشـدا
ولا تَـردَّ لِـضَـعـفِ الـمـسـلـمـين رَجـا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × واحد =

إغلاق