أخبار عالميهالرئيسية

مسؤولة روسية كبيرة حول كورونا: علينا تجنب ارتكاب خطأ قاتل في مايو

اعتبرت آنا بوبوفا رئيسة هيئة حماية حقوق المستهلك الروسية، أنه بإمكان البلاد تجنب قفزة حادة نحو ذروة وباء فيروس كورونا، شريطة بقاء المواطنين في منازلهم خلال أعياد شهر مايو المقبل

وحذرت بوبوفا في حديث تلفزيوني اليوم الأحد، من أنه إذا خرج الناس بكثرة إلى الشوارع فإن البلاد ستعود إلى “المربع الأول” في ما يخص مكافحة كورونا، بعد أن ساعد فرض نظام العزل الذاتي في إبطاء وتيرة ارتفاع الإصابات لتبقى في حدود بضع نقاط مئوية في اليوم.

وتحتفل روسيا في مايو من كل عام بثلاثة أعياد، تعتبر الأيام التي تصادفها أيام عطلة، وهذه الأعياد هي عيد العمال 1 مايو، وذكرى اقتحام القوات السوفيتية برلين في 2 مايو 1945، وعيد النصر على النازية في الحرب الوطنية العظمى وتوقيع ألمانيا اتفاقية الاستسلام في 9 مايو 1945.

وعادة تشهد هذه المناسبات حركة تنقل كثيفة للناس إذ يفضلون قضاء هذه الأيام مع أقربائهم وأصدقائهم، كما يتم تنظيم فعاليات عامة كبيرة كالتجمعات والمسيرات الشعبية، والعروض العسكرية بمناسبة عيد النصر.

وبسبب تفشي وباء كورونا، قررت السلطات الروسية هذا العام تأجيل العرض العسكري الكبير في موسكو وغيره من الفعاليات العامة الخاصة بأعياد شهر مايو.

ويجمع المسؤولون والأخصائيون في روسيا على أن البلاد لم تصل إلى ذروة وباء كورونا بعد، فيما تم تسجيل أكثر من 80 ألف إصابة، و747 وفاة بالفيروس حتى الآن.

المصدر: RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − 14 =

إغلاق