خواطر

همساتي للصباح

د. فاطمة ابوواصل اغبارية

فيهذهالأيام. نرىالكثيرمنالتناقضات. فيالاقوالوالافعال  والتصرفاتوهذاللأسفيقلل. مناحترام. الشخص لذاته  ويفقده المصداقية امام  الاخرين.

ونرىالكثيرينينصرونالباطلوينكرونالحق.

لذاتعلمگيفتتجاهلگلشيءوكيفتقفدونمساعدةأحد،

تعلمألاتعيشعلىالانتظارۉلاتكونهامشبحياةأحد،تجاهَلكلماتراهوأستوعبآنلاأحديدۈملأحد

فيبعضالأحيانتكوننوايانانقيةصافية،،لكنتلوثهاظنونالآخرين

إذنلملاتعيشيومكسعيداًوتسامحوتبتسم.وإذاضاقتبكالدروب.فإلجأ،،لعلامالغيوب. فذكرالرحمنيزيحالهموموالصلاةعلىالنبيتشرحالصدور

رحماللهمنتغافللأجلبقاءالود

ودوامالمحبةوسترالزلة..

(فَأَسَرَّهَايُوسُفُفِينَفْسِهِوَلَمْيُبْدِهَالَهُم) .

ماأحوجناإلىمحبةصادقة.. وقلوبحنونة.. تسامحناإذاأخطأنا.. وتعذرناإذاقصرنا.. وتدعولناإذامرضناوتفرح. لنااذانجحنا  وتدعولنابالتوفيق  .

الاخواتوالاخوة.طيب  الله  اوقاتكم  بكلالخير

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. الله !!!!
    ما أجمل همساتك !!!!
    وما أحلاها !!!!
    وما أرقى حبك للرسول
    لذا أهديك هذه القصيدة في حب النبي
    قَلْبِي بِحُبِّ الْمُصْطَفَى يَتَعَلَّقُ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
    قَلْبِي بِحُبِّ الْمُصْطَفَى يَتَعَلَّقُ=وَإِلَى لِقَاهُ بِلَهْفَةٍ يَتَشَوَّقُ
    فَمُحَمَّدٌ رَمْزُ الْخَلَاقِ وَأَهْلُهُ=قَدْ جَاءَنَا مِنْ عِنْدِ رَبٍّ يُغْدِقُ
    وَلَئِنْ سَأَلْتَ الْعَالَمِينَ بِأَسْرِهِمْ=تَجِدِ الْجَمَادَ بِحُبِّ{أَحْمَدَ}يَنْطِقُ
    مُتَفَاعِلُنْ مُتَفَاعِلُنْ مُتَفَاعِلُنْ=أَنَا عَاشِقٌ وَالْقَلْبُ مِنِّي أَعْشَقُ
    ***
    أَنَا طَائِرٌ مُتَرَنِّمٌ بِجَمَالِهِ=وَبِخُلْقِهِ فِي عَالَمٍ يَتَمَزَّقُ
    فَبِحَقِّ رَبِّ الْعَالَمِينَ مُحَمَّدٌ=قَدْ جَاءَ لِلدُّنْيَا بَشِيراًً يُشْرِقُ
    أَهْدَاهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ لِأَهْلِهَا=بِشَرِيعَةٍ بِصَفَائِهَا تَتَأَلَّقُ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
    mohsinabdraboh@ymail.commohsin.abdraboh@yahoo.com

  2. يَا كَامِلَ الْأَوْصَافِ يَا نِعْمَ الرَّسُولُ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم
    يَا كَامِلَ الْأَوْصَافِ يَا نِعْمَ الرَّسُولُ=وَبِحُبِّكُمْ يَدْنُو لِقَلْبِي الْمُسْتَحِيلُ
    زَكَّاكُمُ رَبُّ الْخَلِيقَةِ فِي الْعُلَا=وَاخْتَارَكُمْ حَتَّى تَكُونَ لَنَا الدَّلِيلُ
    وَهَلَلْتَ بَدْراً فِي دُجَى أَيَّامِنَا=فَشَرَحْتَ مِنَّا الصَّدْرَ وَانْفَتَحَتْ عُقُولُ
    شَجَّعْتَ فِينَا الْفِكْرَ نَنْهَلُ عِلْمَهُ=تَشْتَاقُ أَفْئِدَةٌ لِفَرْعٍ لَا يَمِيلُ
    ***
    يَا خَاتَماً لِلْأَنْبِيَاءِ جَمِيعِهِمْ=وَالْمُرْسَلِينَ اخْتَارَكَ اللَّهُ الْجَلِيلُ
    وَشَرَعْتَ فِينَا الْحُبَّ نَمْضِي إِخْوَةً=فِي ظِلِّ إِسْلَامٍ جَمِيلٍ لَا يَحُولُ
    عَلَّمْتَنَا الْإِيثَارَ نَجْنِي شَهْدَهُ=وَنُعَلِّمُ الدُّنْيَا حَقِيقَةَ مَا يَقُولُ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم
    mohsinabdraboh@ymail.commohsin.abdraboh@yahoo.com

  3. تُسَبِّحُ رُوحِي..وَالْفُؤَادُ يُرَغِّبُ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم
    يُغَالِبُنِي النَّوْمُ الْجَمِيلُ الْمُحَبَّبُ=فَيَسْتَسْلِمُ الْجِسْمُ الْعَلِيلُ الْمُعَذَّبُ
    وَيَشْكُو إِلَى اللَّهِ الْمُغِيثِ جِرَاحَهُ=فَيَأْتِيهِ مَنْ يَأْسُو الْعَنَاءَ وَيُذْهِبُ
    يَنَامُ عَمِيقاً لَا يُبَالِي بِجُرْحِهِ=يُؤَمِّلُ فِي مَرْضَاةِ رَبٍّ يُطَبِّبُ
    قَصَدْتُكَ يَا رَحْمَنُ بُرْءاً لِعِلَّتِي=وَرَافَقْتُ سَاحَ الصَّبْرِ صَبًّا يُجَرِّبُ
    ***
    وَهَل أَنَا إِلَّا نَاسِكٌ مُتَعَبِّدٌ=بِدَعْوَةِ رَبِّ الْعَرْشِ حِينَ يُقَرِّبُ
    وَأَصْحُو بِلَيْلِ الْأُنْسِ أَبْغِي رَبِيعَهُ=تُسَبِّحُ رُوحِي وَالْفُؤَادُ يُرَغِّبُ
    وَأَقْصِدُ وِتْراً قَدْ هَدَانَا لِصُحْبَةٍ=تُرَاعِي عُهُودَ اللَّهِ لَا تَتَجَنَّبُ
    ***
    فَيَهْطِلُ دَمْعِي وَالخُدُودُ تُغِيثُهُ=فَيَهْبِطُ مِدْرَاراً كَغَيْثٍ يُصَبَّبُ
    فَمَا بِكَ يَا أَوَّابُ وَاللَّيْلُ يَنْحَنِي=يُنَاجِي إِلَهِي وَاللِّقَاءُ مُحَبَّبُ
    فَقُلْتُ أَنَا الصَّبُ الَّذِي تَرَكَ الْهَوَى=وَخَافَ عَلَى الْقَلْبِ الَّذِي يَتَقَلَّبُ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم
    mohsinabdraboh@ymail.commohsin.abdraboh@yahoo.com

  4. أَمَّنِي الْكِتَابْ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم
    قَدْ وَعَيْتَ الْقُرْآنَ بَيْنَ جَنَانِي=مَنْبَعَ الْخَيْرِ فِي مَدَى الْأَزْمَانِ
    وَتَعَهَّدْتُ آيَهُ بِشُعُورٍ=مِلؤُهُ الْحُبُّ فِي سَنَاوِجْدَانِي
    إِنْ تَلَوْتُ الْقُرْآنَ يَنْبِضْ فُؤَادِي=دَاخِلاً نُورَهُ بِكُلِّ كَيَانِي
    أَتَرَجَّى فَهْمَ الْكِتَابِ بِجُودٍ=مِنْ فُيُوضِ الْإِلَهِ تَحْوِي الْمَعَانِي
    ***
    كُلَّمَا أَمَّنِي الْكِتَابُ بِحُبٍّ=يِتَجَلَّى الْهُدَى وَنَبْعُ الْبََيَانِ
    أَحْمَدُ اللَّهَ أَنْ هَدَانِي وَأَسْمُو=بِمِدَادِ الْحُرُوفِ فَوْقَ الْمَكَانِ
    فَهَنِيئاً يَا عُمْرَ دُنْيَايَ أَبْشِرْ=فَرِضَا اللَّهِ بِالْهُدَى الرَّبَّانِي
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم
    mohsinabdraboh@ymail.commohsin.abdraboh@yahoo.com

  5. فِي هُدَى الْهَادِي..مُحَمَّدْ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
    خَاتَمُ الرُّسْلِ مُحَمَّدْ=فِي هُدَاهُ الْكُلُّ يَسْعَدْ
    إِيهِ يَا عَالَمُ أَقْبِلْ=وَانْهَلِ الْخَيْرَ الْمُجَدَّدْ
    إِنَّهُ مَبْعُوثُ رَبِّي=لِهَنَانَا هَلَّ أَحْمَدْ
    طَلَعَ الْبَدْرُ عَلَيْنَا=وَانْتَشَى النُّورُ الْمُوَحَّدْ
    ***
    لِمَ يَا عَالَمُ عُدْنَا=مِثْلَ صَخْرٍ مِثْلَ جَلْمَدْ؟!!!
    لِحُرُوبٍ وَدَمَارٍ=تَنْهَبُ الْخَيْرَ الْمُمَهَّدْ
    إِيهِ يَا عَالَمُ أَهْلاً=فِي هُدَى الْهَادِي مُحَمَّدْ
    اِنْبُذَنْ كُلَّ خَرَابٍ=عُدْ إِلَى السِّلْمِ الْمُبَدَّدْ
    عُدْ إِلَى شِرْعَةِ حُبٍّ=أَمَّهَا طَهَ مُحَمَّدْ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
    mohsinabdraboh@ymail.commohsin.abdraboh@yahoo.com

  6. فِي هُدَى الْهَادِي..مُحَمَّدْ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
    خَاتَمُ الرُّسْلِ مُحَمَّدْ=فِي هُدَاهُ الْكُلُّ يَسْعَدْ
    إِيهِ يَا عَالَمُ أَقْبِلْ=وَانْهَلِ الْخَيْرَ الْمُجَدَّدْ
    إِنَّهُ مَبْعُوثُ رَبِّي=لِهَنَانَا هَلَّ أَحْمَدْ
    طَلَعَ الْبَدْرُ عَلَيْنَا=وَانْتَشَى النُّورُ الْمُوَحَّدْ
    ***
    لِمَ يَا عَالَمُ عُدْنَا=مِثْلَ صَخْرٍ مِثْلَ جَلْمَدْ؟!!!
    لِحُرُوبٍ وَدَمَارٍ=تَنْهَبُ الْخَيْرَ الْمُمَهَّدْ
    إِيهِ يَا عَالَمُ أَهْلاً=فِي هُدَى الْهَادِي مُحَمَّدْ
    اِنْبُذَنْ كُلَّ خَرَابٍ=عُدْ إِلَى السِّلْمِ الْمُبَدَّدْ
    عُدْ إِلَى شِرْعَةِ حُبٍّ=أَمَّهَا طَهَ مُحَمَّدْ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
    mohsinabdraboh@ymail.commohsin.abdraboh@yahoo.com

    فِي هُدَى الْهَادِي..مُحَمَّدْ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
    خَاتَمُ الرُّسْلِ مُحَمَّدْ=فِي هُدَاهُ الْكُلُّ يَسْعَدْ
    إِيهِ يَا عَالَمُ أَقْبِلْ=وَانْهَلِ الْخَيْرَ الْمُجَدَّدْ
    إِنَّهُ مَبْعُوثُ رَبِّي=لِهَنَانَا هَلَّ أَحْمَدْ
    طَلَعَ الْبَدْرُ عَلَيْنَا=وَانْتَشَى النُّورُ الْمُوَحَّدْ
    ***
    لِمَ يَا عَالَمُ عُدْنَا=مِثْلَ صَخْرٍ مِثْلَ جَلْمَدْ؟!!!
    لِحُرُوبٍ وَدَمَارٍ=تَنْهَبُ الْخَيْرَ الْمُمَهَّدْ
    إِيهِ يَا عَالَمُ أَهْلاً=فِي هُدَى الْهَادِي مُحَمَّدْ
    اِنْبُذَنْ كُلَّ خَرَابٍ=عُدْ إِلَى السِّلْمِ الْمُبَدَّدْ
    عُدْ إِلَى شِرْعَةِ حُبٍّ=أَمَّهَا طَهَ مُحَمَّدْ
    الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
    mohsinabdraboh@ymail.commohsin.abdraboh@yahoo.com

  7. حياكم وبياكم أخي الراقي شاعرنا المظفر محسن عبد المعطي لك محبتى
    لك شكري وتقديري أخي الراقي الأستلذ هيثم أبو درابي مدير المكتب الإعلامي لمنظمة همسة سماء الثقافة مع أطيب التمنيات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 − ثلاثة =

إغلاق