شعر وشعراء

اليوم قمح غداً أغنية. للشاعر الكبير صالح احمد كناعنة

imageمقاطع من ديواني الأخير: (اليومَ قمحٌ… غدًا أغنِيَة)

ليتَني ما أدرَكتُ سِرَّ رَعشَةِ القَلبِ..
كُنتُ جَنَّبتُ روحِيَ لَوعَةَ الغيابِ الـمُرِّ…
كلّما واجَهَتني الحياةُ
بِطَيفِ أحِبَّتي الأخضَر.
***

يا لَحنينِ هَبّاتِ السَّحَر!
يُبَعثِرُني على ذُرى الأشواقِ
كَمَرجٍ من حَبَقٍ
كلّما امتَدَّت إليهِ الأحلامُ
تَصَدَّعَ عَطَشًا للحَياة.
***

تَتَهاوى كلُّ عُروشِ الكَلام
على بارِقَةِ اشتِهاء
وشَهقَةٍ في عُمقِ الظَّلام
تَندَفِعُ من أرَقِ الأمنِيَّة
باحِثَةً عن دِفءِ نَظرَةٍ
تَستَكينُ إليها مِن وَجَعِ الاغتِراب
***

ما مِن لَحنٍ يَصلُحُ أن يَكونَ الأخيرَ
حينَ يَتَمَلَّكُنا العِشقُ،
ولا يَبقى للحُلُمِ
إلا أن يتَوَسَّدَ قُلوبَنا،
والعالَـمُ يَأوي إلى مَرايا عِشقٍ مَطعون.
***
# بقلمي: صالح أحمد (كناعنة).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق