شعر وشعراء

أتيت القدس للشاعر أسعد القصراوي

أتيت القدس
————————
أتيت القدس مشتاقا إليها
أعانق تربها وقت الصباح

وقد بانت إلي ومن بعيد
مآذنها ومن كل النواحي

فهذي القدس قد باتت بحزن
وتمضي في بكاء بل نواح

وقد ذبلت زهور في رياض
فلا فل ولا عطر الأقاح

فهلا تشرق الآمال يوما
ويسم ثغرها رغم الجراح

وهل من صوت داع أن ينادي
إلى التحرير هيا للكفاح

وعند معابر الآهات هم أوقفوني
كأن القدس ليست من بطاحي

إلى من يا ترى أشكو امتهاني
إلى حكامنا وقد أخذوا سلاحي

وهل اشكو إلى أمم تنادت
لإذلال الشعوب بكل ساح ؟

فلسطيني أنا والصوت يعلو
سواء في غدو أو رواح

جدار الشؤم قد قتل الأماني
شباب صامد رغم النباح

شباب العز قد ثاروا فرادى
وجيش العرب مكسور الجناح

أما للقدس نلقى فك قيد
من الأنجاس كي يحلو صباحي

فغير القدس لا أبغيها أرضا
ولا سكنا يليق به سراحي

أنا ابن الأرض في عشقي إليها
لغير القدس لا يهفو انشراحي

لغير القدس لا يقوى شعوري
ولم يصدحْ رصاصٌ من سلاحي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق