اقلام حرة

الدكتورة الإستشارية أزهار العضب توجه نصائح وإرشادات طبية للمرأة

د. وسيلة محمود الحلبي…. همسة نت.         

حذرت الإستشارية الدكتورة أزهار العضب من مرور السنوات وأنت عقيمة ولا تعرفين سبب العقم!!!
سارعي لإكمال تحري أسباب العقم واطلبي منظار الرحم الهستروسكوب لأنه الوحيد الذي يكمل الصورة للطبيب ويريه عالم جديد هو العالم الداخلي لتجويف الرحم .

إذا طلب منك طبيبك هذا الإجراء لا تترددي وسارعي لإجراء ناظور الرحم لتشخيص حالات العقم ومعالجتها ففي داخل تجويف الرحم برغم صغر المساحة نستطيع أن نجري عمليات كاملة مثل رفع الاورام الليفية
وإزاله حاجز الرحم وانشطار الرحم و إزالة الزوائد اللحمية وإزالة التصاقات التي تتكون داخل تجويف الرحم .

مساحة تجويف الرحم محدودة و ضيقة مقارنة بالجراحة داخل تجويف البطن مثل الناظور البطني أو المثانة في عمليات الجراحة البولية..

لذا يحتاج الأطباء بصورة عامة إلى التدريب المستفيض و تحقيق مستوى جيد في الجراحة الناظورية
و يحتاج لوقت وزمن
و تدريب عالي و شاق..

كما أن تمدد الرحم يكون باستخدام سائل معين حيث يتغلغل إلى الدورة الدموية و لو زاد عن حد معين ، يتسبب في مصاعفات خطيرة للغاية و يهدد حياه المريضة..

هنا بقي التمكن و السرعة في الجراحة ليس استعراض و لا فلسفة
بل هو ضرورة حيوية لتفادي مضاعفات و كوارث صحية

إن الإجراء الجراحي المتقن يبدو بديعا و سهلاً
لكن في الواقع صعب للغاية و يحتاج تدريب و نفس طويل..

لكن أؤكد بأن
فنون الجراحة ليست حكرا على أحد و المهارات متاحة للجميع و لكل من يجتهد بصدق و أمانة و يسلك الطريق و الأسلوب الصحيح و السليم للتدريب و لبناء مهاراته و بناء مستقبله بصبر و أمانة و صدق..

أما الاستعجال و الثقة الزائفة كل هذا عاقبته الندم و الفشل و سوء المآل..
أحكي لكم بداياتي مع عمليات الناظور البطني والرحمي في محافظتي الجنوبية الصغيرة.
بدأ شغفي في عام ٢٠٠٧ بإجراء عمليات النواظير البطنيهlaparoscopic surgery وبعدها بوقت قصير بدأ شغفي بعمليات الناظور الرحم Hysteroscop
وكانت أول عمليات تجرى في العراق وفي ذي قار تحديدا ونجحت باقناع المريضات على إجراء العمليات الناظورية بدلا من عمليات فتح البطن وإجراء النواظير الرحمية بدلا من اليأس والعقم وفعلا بدأت المرأة الجنوبية تحصل على خدمات وعمليات تضاهي عمليات العالم المتقدم وبدأت أحصد شهرة على مستوى العراق وحصلت على تخويل وزارة الصحة العراقية بإجراء عمليات النواظير البطنية والرحمية وأعد أول امرأة طبيبة تحصل على درع التميز من قبل وزارة الصحة العراقية وأول طبيبة استشارية في محافظتي واول طبيبة في العراق تجري عمليات قلع الرحم بالناظور واصبحت خبراتي محط جذب لكل المحافظات
وأصبحت محافظتي قبلة لإجراء عمليات الناظور بدلا من فتح البطن ولا يخفى على الكل اليوم أن فتح البطن أصبح من الزمن الماضي وله دور محدود بعد التقدم العالمي الحاصل بالجراحة الناظورية
وفعلا حلت الجراحة الناظورية مشاكل عديدة وخلصت النساء من عمليات فتح البطن مثل رفع الأورام الليفية بالناظور وقلع الرحم بالناظور وإزالة حمل خارج الرحم واكياس المبيض وايضا ربط عنق الرحم بالناظور
وأصبحت المرأة العراقية اليوم تجري عمليتها
وتعود لحياتها في اليوم التالي بفضل الثقوب البسيطة للناظور وعدم وجود الآلام وأيضا أثرها التجميلي على البطن لأنها مجرد ثقوب بسيطة وهذا يرفع ثقة المرأة بنفسها
ويجعلها عضو فعال بالمجتمع ولا تغيب عن وظيفتها وتقف جنبا لجنب مع زميلها الرجل وتساهم ببناء وطنها
أنا شخصيا اعتبر الجراحة الناظورية ثورة علمية أضافت إلى الإنسانية الكثير لأنني بشكل يومي أرى مدى سعادة المريضات بعد عمليات الجراحة الناظورية
وأرى تفاجئ الكثير منهن بأن لا أثر للعملية ولا ألم ولا مشاكل صحية انه نعمة من الله علينا بها
أما الناظور الرحمي فقد شخص أمراض وتشوهات الرحم بصورة ليس لها مثيل واصبح منارا ينير درب الطبيبة النسائية لتبحر وترى الحقائق المخفيهدة في داخل الرحم ويكشف الناظور الرحمي أسرار الرحم جميعا هذا العضو المسؤول عن منح الحياة للجميع
فأصبح عمل طبيب العقم ناقص بامتياز في حال عدم استخدام الناظور الرحمي لبيان أسباب رفض بطانة الرحم لانغراس الطفل فيها مما يعطي تفسير لفشل عمليات أطفال الأنابيب
أو الإسقاطات المتكررة بسبب تشوهات وانشطار الرحم .

لذلك أصبحت أسرار الرحم كالكتاب المفتوح بفضل الناظور الرحمي Hysteroscopy

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 − تسعة =

إغلاق