خواطر

(اشتقت لك)

(اشتقت لك).
عبدالله البطيَّان
النورس صناع الجمال

وينه المشتاق من فارق يدي
ما عرف لون الغياب اللي بداه

من علامات الوله قلبي يعدي
بين انفاسي على لهفة لقاه

مدري كيف يحس بالبعد الندي
ذكره الملموس يعزف مبتغاه

ينتمي لاقصاي كلي يرتدي
ثوب نبضي ليت يتفهم غلاه

ساخنه كفي من أول موعدي
مايزال الحس لازم محتواه

واحتباس الشوق متمادي فدي
من مدار البعد يتوسم حلاه

وين أودي (اشتقت لك) يالمعتدي
بالغياب اللي عسى نوّل جزاه

شيل فنجال الصبر يالمهتدي
ذوق مر البعد واسكب منتهاه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 × 2 =

إغلاق