اخبار الفن

في أول تعليق لها: سلوى عثمان تكشف تفاصيل مشهد البرنس الذي أبهر الجمهور

بعد النجاح الذي حققه مشهدها في مسلسل لبرنس، وإشادة الجمهور بأدائها، ردت الفنانة سلوى عثمان في أول تعليق لها على المشهد، موجهة شكرها إلى الجمهور.

وكانت سلوى عثمان تصدرت التريند خلال الأيام الماضية، بعد مشهد أبكى كثيرين، وهو ما علقت عليه جمة المسلسل قائلة: “أنا معنديش غير الفيسبوك بس الناس حكولي عن تريند المشهد، وناس كتيرة كلمتني علشان تباركلي”.

وعن تمثيل المشهد قالت سلوى عثمان: “أنا عملت المشهد من قلبي عشان الناس تتبسط بيه، بس مجاش ففي بالي إنه ممكن يبقى تريند والناس كلها تتكلم عنه، أنا فرحانة أوي، لإن الناس ادتني حقي وزيادة، ومبسوطة أوي بأرائهم على تويتر وانستجرام حتى لو معنديش التطبيقات التانية غير الفيسبوك، بس الناس ووروني”.

وعن كواليس تصوير المشهد، قالت سلوى عثمان، إنها حاولت التجهيز للمشهد بكل دقة، وأنها انعزلت عن  طاقم العمل وجلست وحدها تفكر في الطريق التي ستؤدي بها المشهد، مؤكدة على أنها لا تستطيع الجلوس قبل تصوير مثل هذه المشاهد وسط تجمعات بها ضحك و هزار.

وأوضحت سلوى عثمان تفاصيل عن مشهدها قائلة:  “الأم اللي كانت في المسلسل هي أم موجودة في كل بيت مصري، ومش مجرمة زي الباقيين في المسلسل، خاصة إن مشاعر الأم مضطربة ومتناقضة لأنها خايفة على أولادها، وفي نفس الوقت خايفة وغضبانة منهم، وقلبها واجعها على المقتول، وهي مجموعة أحاسيس لو مكنتش هتطلع صح مش هتنفع عشان كده اجتهدت فيها لأني مبحبش أبقى صنايعية في أدائي، حاولت أترجم اللي جوايا”.

وأشارت سلوى عثمان في مداخلتها الهاتفية إلى الأدوار التي قامت بها وكان لها علامات مع المشاهدين من بينها أدوارها في مسلسلات، “سجن النسا”، والذي جسدت فيه دور سجانة، ومسلسل “أفراح القبة”، بين السرايات،  رمضان كريم، الزيبق، أيوب، ولد الغلابة، وحتى دورها في البرنس

وعلى الرغم من ظهورها في أدوار مهمة على مدار السنوات الماضية، ومن بينها دورها في مسلسل المال والبنون، إلا أنها اعتبرت أن أدوارها التي قدمتها في المسلسلات السابقة كانت لها بمثابة بداية جديدة فتحت لها أبواب استقبال مختلفة لدى الجمهور

ليالينا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × أربعة =

إغلاق