الرئيسيةشعر وشعراء

يا خيبة الأشعار ..2

حسن آبراهيم حسن الافندي

2
يــــا خــيـبـة الأشــعـار إن … جـــاءت تـغـازلـني تـمـني
فـلكم كـسرت كسرت من … قـيـثارتي وكـسـرت دنــي
مــا عــاد يـطـربني الـرجـا … ء ولا الأمــانـي والـتـمـني
وعـــلام يـأسـرنـي الـخـيا … ل وكــم أبـاح لـي الـتغني
يـــا خـيـبـة الأشـعـار تــخْـ … ـلــف كـل أحـلامي وظـني
لأعـيـش فـي لـهب مـريـ … ـع مــــن مـعـانـاة الـتـأنـي
ولــقــد صــبــرت ومـــا أزا … ل عـلـى مـريـر مـن تـجنِ
هــل بـعـد هــذا الـعمر أكـ … ـسـر مـن قـيود كي أغني
وأعـــــود ثــانــيـة إلـــــى … عـصـر الـحصافة عـصر فـن
أبـقى كـما قـد كـنت فـي … شـعـري أقـاوم شـر غـبن
وأرد ظــلـمـا حــــاق لـــم … أعـرف رواجـب لـي بـجبن
قــد كـنـت لـلوطن الـجريـ … ـح صـداه فـي ضـيق وضـن
وأنــا لـسـان الـحـال فــي … فـــرح وفـــي ألــم وحــزن
يـــا خـيـبـة الأشـعـار لــم … تـنسج هـموما لامـستني
مـــا عـالـجت يـومـاا جــرا … حـاتـي ولا عــرفـت لــصـون
نـكـأت هـمـومي واسـتطا … بــت حـيـن ألـقاها لـجني
تـركـت لـهـا كـي تـستريـ … ـح ولم تكن سندي وعوني
أرق وتــفــكــيــر يــــعـــكـ … ـر صـفـو غـفواتي ووسـني
وتــقـيـم مــأدبــة طــهـت … أطـبـاقـهـا فــكــري بــمَـنِّ
فـــكــأنــهــا وكـــأنـــنــي … مــا عــدت أعـنيها وأعـني
يـــا ويـــح أحــلامـي وويـ … ـحـك سـاخرا أخـفاه سِني
يــــا خــيـبـة الأشــعـار إن … لــم تَــدْنُ بـالروعات مـني
يـــا خـيـبـة الأشــعـار مــا … سـألت تـخفف فـيّ عـني

حسن إبراهيم حسن الأفندي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 − 6 =

إغلاق