نشاطات

أمراض تحفز حدوث احتشاء عضلة القلب

أعلنت الدكتورة ناتاليا تشويتش، أخصائية أمراض القلب والأوعية الدموية، أن السمنة مرتبطة بخطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب.
وتشير الأخصائية في مقابلة مع موقع “doctorpiter.ru” إلى أن السمنة ومرض السكري يمكن أن يحفزا الإصابة باحتشاء عضلة القلب .

ووفقا لها هناك عدد من الأمراض تزيد من احتمال إصابة النساء بنسبة 84 بالمئة ، والرجال بنسبة 85 بالمئة باحتشاء عضلة القلب. وقد أدرجت هذه الأمراض وفقا لبيانات نتائج دراسات عالمية.

وتضيف الأخصائية، مرضى السكري هم الفئة الأكثر عرضة للإصابة باحتشاء عضلة القلب.

وتقول، “تتضرر الأوعية الدموية من وفرة السكر في الدم، حيث تتضرر أولا الشعيرات الدموية ومن ثم الشرايين الكبيرة. تفقد هذه الأوعية في البداية مرونتها ونفاذيتها، ولن تعد قادرة على تغذية الأنسجة والأعضاء بصورة كاملة وبالأخص عضلة القلب”.

وتنصح الخبيرة، جميع من يعاني من ارتفاع مستوى ضغط الدم الاهتمام بصحتهم، لأن اللويحات المسببة لتصلب الشرايين تتضرر من تقلبات مستوى ارتفاع ضغط الدم، حيث يتوغل الدم بداخلها ويتخثر مشكلا جلطة دموية. وهذه الجلطة تسد الوعاء الدموي في القلب، ما يؤدي إلى احتشاء عضلة القلب.

وتضيف، الأشخاص الذين يعانون من السمنة معرضون للإصابة باحتشاء عضلة القلب أيضا.

وتقول، “أظهرت نتائج الدراسات العلمية، أن السمنة مرتبطة بصورة مباشرة بخطر الإصابة باحتشاء عضلة القلب. لأن الشخص الذي يعاني من السمنة والوزن الزائد، تحصل في بنية عضلة قلبه تغيرات لا رجعة فيها”.

ووفقا لها، أن تصلب الشرايين وارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم، يساهمان في الإصابة بأمراض القلب، ونمط الحياة الخامل والتدخين يمكن أن يكونا محفزين لاحتشاء عضلة القلب.

المصدر: صحيفة “إزفيستيا”

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أربعة عشر − 1 =

إغلاق