أخبارمحلية

الإدارة العامة للمدارس والمعاهد تنجز 52512 معاملة خلال عام 2021

انجزت الإدارة العامة للمدارس والمعاهد بوزارة النقل والمواصلات 52512 معاملة خلال العام الماضي مجزأة ما بين الفحوصات العملية والنظرية.
حيث أوضح أ. معين قويدر رئيس قطاع سلطة الترخيص أن إدارة المدارس والمعاهد تعتبر من أهم الإدارات داخل الوزارة والتي تعمل كخلية نحل على مدار الساعة من أجل تقديم أفضل الخدمات للمواطنين وفئة أصحاب المدارس وهي التي تشرف على طلبة مدارس تعليم السياقة في الفحوصات العملية والنظرية ذات المواصفات العالمية لتحقيق أعلى مستوى من الأمان والسلامة على الطريق.
وتابع قويدر بالقول إن الإدارة حققت مستوى عالي من الشفافية والنزاهة للفحوصات العملية والنظرية حيث بإمكان أي طالب تقديم اعتراض على الاختبار سواء كان عملياً أو نظرياً ويتم تشكيل لجنة لدراسة الحالة والرجوع إلى كاميرات المراقبة داخل مركبات الفحص وبهذا يحصل الطالب على حقة.
وبين قويدر عن سعي الإدارة في الربط الالكتروني مع مدارس تعليم السياقة لتحقيق مستوى عالي من الحرفية في العمل وتوفير الوقت وجهد للمواطنين في تنفيذ معاملاتهم.
وأضاف قويدر أن وزارته على تواصل مستمر مع جمعية أصحاب المدارس لاعتبرها الجسم الممثلة لمدارس تعليم السياقة في سبيل خدمة الطلاب المتقدين للحصول على رخصة القيادة ولتنظيم العمل بشكل أفضل لخدمة الصالح العام.

من جانبه اشار م. هاني مطر نائب مدير عام الإدارة العامة للمدارس والمعاهد أن إدارته تنقسم إلى دائرة المدارس ودائرة المعاهد اللاتي يعملنً بخط متوازي لخدمة الطلاب حيث يتمحور عملهم في متابعة برنامج اختبارات الإشارات النظري الكترونياً والتنسيق مع مراكز التدريب المهني لعقد الدورات التخصصية وكذلك تنفيذ العديد من الزيارات الرقابية لمدارس تعليم السياقة للتأكد من التزامها القانوني في عملها، وإنجاز العديد من المعاملات المهنية ومنح وتجديد رخص معهد للعديد من المعاهد.
وتابع مطر بالقول إنه تقدم 29908 طالب للفحص العملي نجح منهم 13212 بنسبة 44.4%، و22604 طالب للفحص النظري نجح منهم 15318 بنسبة 67.6% هذا مؤشر واضح على جودة الإجراءات التي تقوم بها الإدارة العامة لتعزيز السلامة المرورية على الطريق وتأهيل سائقين ذات كفاءة عالية مما يساهم بالحد من حوادث المرورية.
بدورها شكرت جمعية أصحاب المدارس وزارة النقل والمواصلات ممثلة بوكيلها اللواء صلاح الدين أبو شرخ على ما قدمته لقطاع المدارس من تسهيلات وخدمات خلال العام في ظل الظروف التي يمر بها قطاع غزة.
وفي سياق متصل قالت المواطنة ناديه اسنونو الحاصلة على رخصة قيادة ان الفاحص كان يتعامل بمرونة وكسر حاجز الخوف خلال الامتحان، كما أن الحصول على رخصة القيادة تحتاج إلى تركيز كبير لاجتياز الاختبارات العملية والنظرية وتركيز كبير أثناء الفحص العملي.
وتابعت اسنونو بالقول إنه يجب تشديد الامتحانات العملية والتركيز على قوانين السير وعدم التهاون حتى يمكن الطالب من قيادة المركبة بشكل آمن والحفاظ على الأرواح والممتلكات والحد من حوادث السير.
وشكرت اسنونو زارة النقل والمواصلات على مجهودها في خدمة أبناء شعبنا الفلسطيني وسرعة إنجاز المعاملات للمواطنين داخل دوائر الترخيص المنتشرة عبر المحافظات الخمسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اثنا عشر + 15 =

إغلاق