نشاطات

بقلم:- سلطي محمد ريموني. عاجل …إلى أخي و صديقي.. سمير أ.ع / حفظك الله

…وصلتني رسالتك …وأعيدها لك بطريقتي و وعيك وفهمك و ذكائك النادر ….و بكل حب و عرفان و تقدير عالي٠٠٠

“رهاب اتخاذ القرار”…لنقل… يا رب..

الإيمان لا يولد بل يأتي بعد الكفر،… فإن ولد كان اتباعا بلا فهم نتج عن الخوف…. إن إتباع الحشد يجعل الإنسان متشابهاً يلحق بما يلحقه القطيع، خوفا من الوحدة والعزلة…
إن الخوف لا يجعل الإنسان يعرف نفسه أبداً،… ولا يعرف أن الحياة ليست نظرية علينا دراستها وقبولها… لأن أحداً ما قال أنها كذلك.

إن شجاعة إتخاذ القرار سيجعلنا نرتكب أخطاءاً…. و كي لا نعيش في رعب دائم نتشبث بما يقوله المعلمون،… مع أن من يترك المعلمين قد يفهم،… وبدل أن يكون صاحب أيدولوجيا معينة،… سيصبح كالأنبياء أو الخلفاء أو الأولياء أو الزعماء الذين يصنعون المسار….

إن من يتوقف عن التشبث والإتباع قد يخطىء، لكنه لن يكرر أخطاء غيره،… سيكون هو هو كما هو،… لا كما تعود عليه
” قوة العادة”….

سيكون وحيداً أعزلاً…. وسيحاربه “الرعاة” وقد يرسلون له كلابهم،…نعم…. لكنه سيعرف نفسه… ولن يصيبه إلا ما أصاب هؤلاء العظماء الذين غيروا العالم….

” قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلَانَا ۚ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ”…صدق الله العظيم.

صباح المتوكلين على رب العرش العظيم…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة عشر − اثنان =

إغلاق