اقلام حرةالرئيسية

لا أريد أن أكون ضمن هؤلاء الذين تنحني هاماتهم أمام الحكام في قصورهم ، و ترتفع هاماتهم أمام الحكام في قبورهم “(أ.د. حنا عيسى)

(مصيبة كبرى عندما لا يُفرّق السياسي بين الخيار الاستراتيجي والخيار باللبن .. عندها لن ترى أي فرق بين السُلطة والسَلَطة..لذا ، أصعب مهمة سياسية في فرنسا ، هي أن تختار وزيراً للثقافة في بلد يقرأ أكثر من خمسمائة رواية جديدة كل عام..لهذا السبب ،بدلا من إعطاء السياسي مفاتيح المدينة ، قد يكون من الأفضل تغيير الأقفال. لأنني رأيت وأنا أسير في أحد المقابر ضريحا كتب على شاهده هنا يرقد الزعيم السياسي والرجل الصادق ، فتعجبت كيف يدفن الاثنان في قبر واحد).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 2 =

إغلاق