شعر وشعراء

قَصِيدَتَا وَرَائِعَتَا حنان اغبارية ومحسن عبد المعطي محمد عبد ربه تحت المجهر

الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم

 

{1} تحت المجهر

الشاعرة الفلسطينية الرائعة / حنان اغبارية

قف…..

فأنتَ مُراقبٔ..

من حولك عيونٌ تراقبُ…

من حولك عيونٌ تتابع..

ومخالبٌ تتأهبُ…

لغفلة أو سقوط تترقَّب.

لا تتقدَّم…لا تتأخر.

لا تذهب يميناً أو شمالاً.

فأنتَ محاصر..

آمالكَ محاصرة…

أحلامُكَ سَجينة…

روحك كسيرة…

ما بين جدران المنطق واللّامنطق ضائعة.

وما بين المعقول واللّامعقول حائرة.

وفي دهاليز الواقع تائهة.

قف خانعاً أو مستسلماً.

أنظر إلى السَّماء وانتظر…

أملاً قد لا يتحقق..

أملاً من اليأس والقهر

قد لا يأتي….

أو……..إنتفض..

إفقأ عيونهم

قصَّ مخالبهم ….

حطِّم جدران الصمت،وامض…

وأكمل المسير…

لا تلتفت فأنتً حرٌّ.

أفكاركَ حرَّة….

أحلامك حرَّة…

وروحك لم تعد كسيرة…

فأنت حُرٌّ حُرٌّ حُرٌّ

الشاعرة الفلسطينية الرائعة / حنان اغبارية

{2} مِنْ حَوْلِكَ يَا صَبُّ عُيُونٌ

الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم

قِفْ هَا أَنْتَ الْآنَ مُرَاقَبْ = تَضْحَكُ تَسْتَهْتِرُ سَتُعَاقَبْ

مِنْ حَوْلِكَ يَا صَبُّ عُيُونٌ= تَسْتَطْلِعُ مَنْ حَبَّ وَصَاحَبْ

وَتُتَابِعُكَ بِلَحْظِ جُنُونٍ = قِفْ يَا صَبُّ وَلَا تَتَحَاسَبْ

بِمَخَالِبَ رَاحَتْ تَنْشُبُهَا = فِي قَلْبِكَ تَبْكِي تَتَثَاءَبْ

تَتَرَقَّبُ يَا صَبُّ سُقُوطاً = أَوْ غَفْلَةَ غِرٍّ يَتَعَاجَبْ

مَا أَقْسَى الْأَيَّامَ بِزَمَنِي = تَسْتَجْوِبُ مَنْ ثَارَ وَشَاغَبْ !!!

أَشْدِدْ بِزَمَانٍ يَرْكُلُنَا = كَالْكُرَةِ بِغِلٍّ يَتَعَاقَبْ !!!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 5 =

إغلاق