شعر وشعراء

جديد معهد دراما بلا حدود الدولي في منبر الشعراء

🌵كما عودكم منبر الشعراء ، ان يحمل أصوات خريجي وطلاب معهدنا ، وينقل إبداعاتهم الشعرية او خواطرهم الطازجة ،، عبر زاوية بإشراف الإعلامية الكاتبة المبدعة ممثلة معهدنا في تونس الاستاذة فاطمة بن محمود التي تعدنا بان يكون هناك رعاية للمواهب الشابة ،، في منبر اليوم يتجدد حضور الشاعر والكاتب الموهوب ( جليل ديب ) من مدينة فاس المغربية ،، الذي عودنا على حضوره الإبداعي ، وحضوره النشيط الفاعل في كل محطات معهدنا ، والذي نسعى في القريب العاجل ان نحتفل بمجموعته الاولى ، بإشراف المبدعة فاطمة بن محمود حاضنة المواهب .
أراد لنا جليل ان نسمع صوته الإبداعي في هذا المنبر كصرخة ( ثائر ، حالم ، طامح ، ومجتهد ) ليكون الوطن عنوان رسالته الإبداعية .
ترافق المقطوعات الإبداعية لوحة بتقنية الكولاج من توقيع الدكتورة دلال مقاري باوش .🌵

عيون ثائر

عيوني كعيون ثائر جريح في هذا الوطن
أنكسر كل يوم على صيحات الأمل الضائع
أعانق الليل الأسود وكأنه ليل الرصاص
في كل مكان أسمع أصوات بصوت واحد
أريد أن أعيش ، أريد أن أعيش بكرامة
من حقي التعليم ، من حقي الصحة
خطوات ما بعدها خطوات
تصعيد ما بعده تصعيد
حناجر بصوت واحد
صوت واحد هنا ! وهناك !
جبلي !!
ريفي !!
صحراوي !!
أمازيغي!!
عربي!!
في كل المدن المغربية
نحن هنا من أجل المطالب الإجتماعية
لسنا إنفصاليون
لسنا خائنون
نحن ضد أعداء الراية المغربية
لا شيئ يعجبني فالكل يخدعني
قمم جبال الريف تتحدث بصوت الحرية
غير قابلة الأحدية العسكرية و لا البوليسية
صغير ! كبير ! شيخ أنا ! وهي !
حب تراب الوطن يسكن القلب
فأرادوا إنتراعه بكل وحشية
لكن القلب والروح دائما مغربية
يوم العيد عيد الفرح وليس الأدية
لماذا قمتم بهذه المدبحة في حق البشرية
فالعيد عيد الفرحة وليس عيد الإعتقالات السرية
عذرا، عذرا أيتها الحكومة المغربية
مهما فعلتم !!
ومهما سجنتم !!
ستبقى الروح وفية
لن نسمح لكم على هذه الأدية
إنهشو واسرقو ومثلوا على أنكم الضحية
لا الفقير قادر ! ولا الضعيف قادر ! ولكن الله قادر
نامو على الحرير
وكلو واشربو
فغدا تجازون بالنار على المعصية والأذية
فاسد!!
سارق!!
طاغي !!
أطالبه بحقوقي فأجازا بالقمع والوحشية
الويل لك ثم الويل لك على كل هذه الأدية
دماء هنا ! و هناك ! والله شاهد على هذه القضية
مهما طال الزمن فلن نبقى دوما نحن هم الضحية
فصوتنا دائما
لا للضلم لا للقمع لا للوحشية
نعم لتحقيق المطالب الإجتماعية
فالوطن وطن أجدادي والراية راية مغربية

“جليل ديب ”

“خواطر”
أدمنت القهوة يا صديقي
فلا الوطن يأويني !!!
و لا الزمان يحميني!!!
و لا القدر ينصفني!!!
ما دام الخذلان يصفعني
الجرح جرح ما دام يؤلمني
لم أنسى و لن أنسى أني
أدمنت القهوة يا صديقي
غارق أنا بين فنجاني
أقلب أوراقي
أسرد أحزاني
أقلب مواجيعي
أسافر بين أمسي و حاضري
أبكي
أشكي
أتوه بين دروب الحياة لتنصفني
أبحث فيها
عن كل أحلامي
عن كل آمالي
فأتوه،،، أتوه في كل رغباتي
و أتذكر فعلا ، فعلا أني
أدمنت القهوة يا صديقي
فلا الوطن يأويني!!!
ولا الزمان يحميني!!!
ولا القدر ينصفني!!!
مادام الخذلان يصفعني!!!

“جليل ديب”

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. شكرا لكم والشكر لا يكفي في حقكم، يشرفني ويسعدني أن أبصم في موقعكم الناجح بأنامل مغربية جريحة طامحة نحو غد أفضل لكل الشباب العربي شكرا لك الدكتورة فاطمة وشكرا لمديرة معهد دراما بلا حدود الدولي وشكرا لكل جنود الخفاء الساهرين على ايصال الخبر في موقع همسة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × أربعة =

إغلاق