نشاطات

طوكيو تتحدى دبي بناطحة النجوم العملاقة

image قالت صحيفة “ذا صن” البريطانية اليوم الأحد إن اليابان بدأت تحدياً جديداً في عالم البناء، تحدت فيه مدينة دبي الإماراتية، التي تفتخر بأعلى برج في العالم (برج خليفة) والذي بني في21،سبتمبر 2004 بارتفاع 828 مترا. وأضافت الصحيفة أنه في ظل تسابق الدول المحموم في العالم بلا هوادة في إنشاء أغرب و أطول ناطحات السحاب لعكس التطور التكنولوجي في البلاد ولإعطاء صورة حضارية لجذب السياح اليهم اضافة الى استغلال المساحات والتقليل من الازدحام, ويظهر المشروع من بين المشاريع الطموحة و الغير تقليدية وهو مشروع ناطحة سحاب 4000 X Seed Tower ، وقد تم وضع مخططاتها عام 2010 في طوكيو في اليابان، ويبلغ ارتفاعها 4000 متر وبعرض يصل الى 600 متر على سطح البحر وحجمها المهول يخولها في حال بنائها أن تسع مليون نسمة تقريبا موزعين على 800 طابق, وتم وضع المخطط التفصيلي للناطحة والتصورات عنها في عام 1995 في طوكيو كأطروحة ومشروع خيالي لدمج العمارة والحياة المتقدمة مع الطبيعة, وكان الهدف من نشر تصميم وتفاصيل المشروع جذب اهتمام الناس لشركة بيلديغز دانا كما قال مديرها التنفيذي جورج بيندر. وتنتمي هذا الناطحة الثورية الى ما يسمى ناطحات النجوم والتي تعتبر جيل متفدم من ناطحات السحاب المعروفة التي تبدو و كأنها تسخر من ناطحات السحاب التقليدية بإرتفاعها المهول و مرافقها المتعددة و المتكاملة.
وقد تم تحديد موعد افتراضي لنهاية العمل في البرج ( الناطحة) بما يقارب 30عام في حالة البدء في البناء, ويتشابه شكل الناطحة مع شكل جبل فوجي ياما الشهير والذي يقع في طوكيو عاصمة اليابان, ومن التوقع حال البدء والانتهاء من المشروع ان يحل مشكلة النمو الديموغرافي القوي في البلاد, ورغم التشكيك في المشروع من بعض الاستشاريين والشركات المختصة بالعمارة والهندسة الا ان إنشاء المشروع و البدء فيه أمر غير مستبعد خاصة عند توفر التقنيات الهندسية والمعمارية المناسبة والتي من الواقعي القول انها تحتاج لإعوام طويلة ولكنها غير مستحيلة.
وسيتطلب للعاملين في بناء البرج توفير الحماية الدائمة خاصة من الظروف الجوية و تقلبات الضغط الجوي في ذلك الارتفاع الهائل, ومن المشاكل التي ستكون محدقة بالبرج هو بنائه في منطقة The Pacific Ring of Fire او ما تسمى بمنقة الحزام الناري وهذه المنطقة تكثر فيها الزلازل و البراكين, وسيكون البرج في حالة بنائه مواجها لهرم شيميزوميغا سيتي البالغ ارتفاعه 2006متر, وبمقارنة جبل فوجي ببرج اكس سيد 4000 الذي أسلفنا ان البرج سيكون مشابها للجبل و مستوحا منه, فإن الجبل ارتفاعه يصل الى 3776م, اي انه اقصر من البرج بما يبلغ 224 متر, ويجدر الذكر ان البرج سيتجاوز ارتفاعه ارتفاع هرم شيميزو ميغا سيتي بمرتين وهو كما اسلفنا مواجه له و يبلغ ارتفاع هرم شيميزو ميغا سيتي 2400 متر، و يتوقع الانتهاء من بناء البرج عام 2040 بتكلفة هائلة تقدر ب 317 الى 952 مليار دولار امريكي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق