شعر وشعراء

لُغَتي حبيبتي / للشاعر زهدي غاوي

لُغَتي حبيبتي
ها قد فَتحتُ مُجَلّدي وبِطاقتي
أفَلا قَرأتُم ما خَطَطتُ بِريشَتي
تَجِدونَ فيها نَشأتي وشبابي
أنقى مِنَ الثّوبِ الجديدِ صَحيفتي
لستُ الّذي يخشى قِراءَةَ ناقِدٍ
ما دام طُهرُ الحرفِ نهجُ شَريعتي
لم أجنِ غيرَ الشّهدِ مِن وردِ الهُدى
والشّهدُ يروي للورودِ حقيقَتي
مَنْ يَبغِ خَيرًا أو أرادَ طَهارةً
فَلْيَلتَمِسْ مِنّي أنا عَرَبِيّتي
وَلِمَنْ أرادَ الفَخرَ في أنسابِهِ
فَلْيَقتَطِفْ مِمّا تَجودُ عُروبَتي
أوَما اكْتَفَيتَ بكُلّ هذا شانِئي
لُغَتي ستبقى ما حَيِيتُ حبيبتي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق