شعر وشعراء

لسلام عليكم ورحمة الله وبركاته يلا تنام ريما تنام

 

سلطة متآمرة نظرات قصيرة! وإن طالت … لا تصل أكثر من المؤخرة! و يا أوسلو الحقيرة مِنْظارنا لم يصل إلى قَفَانا… و منظار العدو نظرات مستقبلية عشرات السنين إلى الأمام بُنِىَ و يُبْني الجدار و سَيُبنى شُيدَ و يُشَيد وسَيُشَيَد البُنيان سُلبَتْ أوطانكم رغم أُنوفكم! ما كان لكم لنا وما لكم لنا وما سيكون لنا… و أنتم بعبقرية سَاسَتِكم وقعتم اتفاقية الذل و الإذعان! منذ ستين عاماً و أكثر بيعت فلسطين التاريخية… كما التوصيف اليوم و منذ عشرين عام أتانا الساسة الشجعان بانتفاضة الشجعان! نَمْ يا شعب فلسطين نَمْ… نم عِْش استقلالك في الأحلام نم و عِشْ في الأوهام… سُلْطَة الإحتلال سًُلْطَة فلسطينية سُلْطَات مسلوبة! أرض منهوبة… يهودي يرقص متَباهياً عنده سُلطة مُتَسَلِطة على رقابنا تحميه… يَقْتُل يَعْتقِل يدمر البيوت و يشرد العباد يقطع شجر الأجداد… تظاهر يا أخي تظاهر أحتج يا أخي أحتج… حق التظاهر في الدستور مَكْفول! و بعد ذلك … يلا تنام ريما تنام تَزبَحْلِك طَيْر الحَمَام رُوح يا حَمَام لا تصدق بِضْحَك على ريما تَتْنام! ونامت ريمة… ذُبحت طيور الحمام و على غصن الزيتون نُفِذَ الإعدام وحَلَّقَ في سمائنا النسور الزبالة الزَبَّالة و خفافيش الليالي و الغربان لباسهم أسود و قلوبهم أكثر سوادأ هم السفلة هم الجهلة هم القتلة هم المجرمون يا لغدر الزمان! تُسجَن الأسود و تُقَبَل الصقور و يبقى الحقير منا من بني جلدتنا! يا للأسف … من أولادنا يؤتى بهم عملاء! لقهرنا…

عبد العظيم كحيل

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق