شعر وشعراء

(أرصفة الهوى) بقلم الشاعرة فاطمة مباركة

ناضلت من أجل الحب..
فأصبني سهمك المسنون…
يا قاتل الروح…كفى
وكيف لك أن تخون…
أنا التي ركبت موج المخاطر…
لأغرق في بحر الظنون…
عاهدت قلبي أن أناضل…
من حبك المجنون…
وسهرت ليالي…سهدها إنتظار…
ذبلت منها العيون…
شربت من كأس هواك…مرارة
وصمتي من هول صدمتي…
أقفل باب قلبي الحنون…
فصار عشقي حروف ألم…
بلا ضمة ولا سكون…
وأحلامي التي…رسمتها على شطآن…الحياة
فإذا بعاصفة تمر على جرحي…تحمل مع رياحها…
بلسم…بدمي معجون…
لا ينفع لداء..ولا ينفع…
جرح في القلب…مدفون
ناضلت من أجل الحب..
وكتبت سطور العشق…
بأجدية الروح…من الباء إلى النون…
فبقيت قصيدة عشقي كتاب…ذكريات
على أرصفة الهوى…مركون
لاجمعه بين أضلاعي حكاية عاشقة…تكون أولا تكون..
فما كان حبك..إلا حلم
بأضغاثه…ملعون

(أرصفة الهوى)
بقلم الشاعرة فاطمة مباركة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين + 13 =

إغلاق