إسال طبيبك في الطب البديل

الأكل المتأخر.. “كلمة السر” في زيادة الوزن والإصابة بالسكري

كشف علماء في كلية “نورث وسترن ميديسين” الأميركية عن العلاقة بين تناول الطعام في وقت متأخر من الليل وزيادة الوزن والإصابة بمرض السكري.

وسبق أن ربطت أبحاث سابقة عدة بين الأكل في وقت متأخر وزيادة الوزن، لكن السبب لم يكن واضحا.

وأظهر بحث جديد في “نورث وسترن ميديسين” لأول مرة أن النهار هو الوقت المثالي لحرق الطاقة في الجسم، الأمر الذي يفسر لماذا يزيد وزن الناس حين يتناولون الطعام في وقت متأخر من الليل.

وقال مؤلف الدراسة جوزيف تي باس، أستاذ الطب في جامعة نورث وسترن: “من المعروف جيدا، وإن لم يكن مفهوما بشكل جيد، أن الاستهانة بـ”ساعة الجسم” تؤثر على عملية التمثيل الغذائي”. 

وحسب ما وجده العلماء، في ورقتهم البحثية بعنوان “التغذية المقيدة بالوقت تخفف السمنة”، فإن “الأكل المتأخر” يعني عدم قدرة الجسم على استخدامه لتوليد الطاقة، مما يؤدي إلى اختزانه وتراكمه.

وأضافوا أن تناول الطعام في وقت متأخر من الليل يقلل حرق السعرات الحرارية، ويسبب تغيرات في الأنسجة الدهنية، مما يؤدي إلى زيادة الوزن وارتفاع مخاطر الإصابة بمرض السكري.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

6 + 20 =

إغلاق