منوعات

مصر.. مفاجآت بفاجعة سقوط طفلة من الطابق الثالث في مدرسة

كشفت تحقيقات النيابة العامة في مصر، عن تفاصيل مروعة في واقعة سقوط طفلة عمرها 7 سنوات من الطابق الثالث بمدرسة ووفاتها، إذ تبين أن السور الحاجز للطابق لا يتخطى ارتفاعه 60 سنتيمترا، وأن الطفلة ركضت من فصلها فجأة محاولة المغادرة والعودة للمنزل فسقطت من علي وتوفيت على الفور.

ووقع الحادث في مدرسة سيد الشهداء بمنطقة العجوزة في الجيزة، وهو الثاني من نوعه بمدارس مصرخلال 24 ساعة ومنذ انطلاق العام الدراسي الجديد، حيث شهد يوم الأحد مصرع طالبة بمدرسة أخرى وإصابة 15 من زميلاتها، بعد أن سقط عليهن جزء من سور سلم المدرسة.

وبعد واقعة سقوط طفلة مدرسة العجوزة المقيدة بالصف الثاني الابتدائي، اتخذت النيابة العامة عدة إجراءات احترازية لمتابعة التحقيقات، حيث عاينت المدرسة وتحفظت على أجهزة المراقبة بها لفحصها وسألت شهود الواقعة، وتوصلت التحقيقات “إلى سقوط الفتاة من الطابق الثالث فوق الأرضي، الذي يبلغ ارتفاع سوره 60 سنتيمترا”.

وسألت النيابة العامة 7 من شهود الواقعة، 3 منهم من زميلات الطفلة المتوفاة، فاتفقت شهاداتهن على أن الطفلة كانت تبكي كثيرا منذ الصباح وتطلب حضور والدتها مما دفع بعض المعلمين لتهدئتها، ولما تكرر بكاؤها في الحصة الرابعة حاول معلم الفصل في هذا الوقت تهدئتها وسمح لها بالجلوس في مقعده، فاستغلت الطفلة انشغاله وتسللت من الفصل تجاه سور الطابق الثالث، وشاهدها البعض وهي تركض خارج الفصل حتى سقطت من أعلى السور.

واتهم والدا الطفلة مسئولي المدرسة بالإهمال والتقصير في متابعة والحفاظ على طفلتهما، مما نتج عنه الحادث الذي أدى لمصرعها.

وخلال التحقيقات، قال معلم الفصل الذي حدثت الواقعة خلال تواجده إنه تفاجأ باندفاع الطفلة خارج الفصل وهي تحمل حقيبة ظهرها ثم “تسلقت السور”، وطلب منها المعلم النزول لكن اختل توازنها فسقطت.

وتواصل النيابة العامة تحقيقاتها في الواقعة للوصول للمسؤول عنها، فيما أكد مصدر قضائي لموقع “سكاي نيوز عربية” أنه سيتم سؤال مسؤولي هيئة الأبنية التعليمية بالجيزة خلال التحقيقات نظرا لكون السور الحاجز للطابق غير آمن لمنع أطفال من السقوط، وكذلك سيتم سؤال مدير لمدرسة عن سبب تسكين أطفال الصفوف الدراسية الأولى في الطوابق المرتفعة.

تجدر الإشارة إلى أن محافظ الجيزة قرر إيقاف كل من مدير المدرسة ومشرف الطابق الثالث ومدرس الفصل عن العمل لمدة 3 شهور، مع إحالة الواقعة للنيابة العامة والإدارية لاتخاذ إجراءاتها.

وقال الأمين العام لنقابة المهن التعليمية محمد عبد الله لموقع “سكاي نيوز عربية”، إن النقابة ناشدت إدارات المدارس بتسكين أطفال الصفوف الدراسية الأولى في الطوابق السفلى بالمدارس، وكذلك تعلية الأسوار ووضع سياج حديدي لمنع تكرار مثل هذه الحوادث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 − ثمانية =

إغلاق