منوعات

رحيل الشاعر الكبير محمد علي شمس الدين

يوم حزين ومؤلم... بدأ برحيل الشاعر الكبير محمد علي شمس الدين.. وآخر خبر كان بفقدان الصديق الغالي محمد البدوي.. بعد صراع مرير مع المرض..... كم كان طيب العشرة وشهما.. قضيت معه فترة باتحاد الكتاب التونسيين.. ولا أذكر منه إلا التفاهم والحب والامتنان...رغم فارق المكانة الادبية في سلم المعرفة رحم الله محمد البدوي...

كتب الاعلامي التونسي المعز بن رجب

غيّب الموت صبيحة اليوم الأحد 11 سبتمبر/أيلول الكاتب والناقد والناشر والإعلامي التونسي محمد البدوي عن عمر ناهز الـ71 عاما.

والراحل من مواليد غرة أفريل/ نيسان من العام 1951 بطبلبة من ولاية المنستير (شرق تونس)، يعدّ أحد رجال الثقافة الذين عرفتهم تونس في العقود الأخيرة، وهو الأستاذ الجامعي والكاتب والباحث والناشر والمذيع ورئيس اتحاد الكتاب التونسيين الأسبق.

متخرّج من دار المعلّمين العليا بتونس (لغة وآداب عربية) ومتحصل على شهادة الكفاءة في البحث عن رسالة بعنوان “الشاعر الليبي علي الفزاني من خلال رحلة الضياع وأسفار الحزن المضيئة”.

درّس سنوات في التعليم الثانوي في تونس والمغرب الأقصى، تحديدا بثانوية سيدي عزوز بتازة، كما درّس في كليّة الأدب بالقيروان وكلية الآداب بسوسة (1990-1998) ثمّ استقرّ بكلية الآداب والعلوم الإنسانية- سوسة منذ العام 1998.

أحرز شهادة الدكتوراه في أدب الطفل، وترأس فرع اتحاد الكتاب التونسيين بالمنستير لعدة سنوات، كما ترأس اتحاد الكتاب التونسيين لدورتين من 2008 إلى 2014.

وهو إلى جانب ذلك منتج برامج أدبية وثقافية بإذاعة المنستير منذ العام 1981، لعل أبرزها: “محراب الكتاب” و”واحة المبدعين” و”المجلة الثقافية”.

كتب العديد من المقدّمات لمجموعات شعرية وقصصية تونسية وعربية، كما اهتم بدراسة الأدب العربي الحديث والأدب التونسي بصفة خاصة.

ومن إصداراته: “أوهام العقاد في العبقرية”، “الأرض والصدى- دراسة عن رواية “الأرض” للشرقاوي”، “الفينيق- دراسة لرواية تلك الليلة الطويلة ليحيى يخلف”، “المنستير أرض من تونس”، “القيروان بأقلام الشعراء” وغيرها الكثير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

5 × 2 =

إغلاق