إسال طبيبك في الطب البديلالصحه والجمال

فوائد صحية مثبتة علميا لمكملات الكولاجين

 يعرف الكولاجين بأنه ليفي التركيب، ما يمنح البشرة متانة ومرونة. لكن أجسامنا تنتج كمية أقل من هذا البروتين مع تقدمنا ​​في العمر، ما يؤدي إلى ظهور التجاعيد وترهل الجلد.

ويعتمد الكثيرون مكملات الكولاجين للحفاظ على البشرة ناعمة، لكن هذا البروتين الرئيسي في الأنسجة الهيكلية والضامة في أجسامنا، لن يساعدك فقط في الحفاظ على بشرة مشدودة، بل إن لديه فوائد صحية أخرى أقل شهرة، وفيما يلي بعضها:

1. يحافظ على بشرة متينة:

وجدت بعض الدراسات أدلة تشير إلى أن تناول مكملات الكولاجين قد يساعد البشرة في الظهور بمظهر أصغر سنا.

وعلاوة على ذلك، قد تحتوي مكملات الكولاجين على مكونات مضافة أخرى معروفة بتحسين البشرة مثل حمض الهيالورونيك والفيتامينات والمعادن. لذلك، من الصعب تحديد ما إذا كان الكولاجين هو ما يسبب تأثيرات إيجابية أو المكونات المضافة إليه.

2. يحسن المفاصل:

يشير عدد من الدراسات إلى أن تحلل الكولاجين، وهو نوع من مكملات الكولاجين، يمكن أن يقوي الغضروف وبالتالي يحسن أعراض هشاشة العظام.

وعلى وجه الخصوص، وجدت مراجعة أجريت عام 2019 أن مكملات الكولاجين قللت بشكل كبير من الصلابة المرتبطة بالحالة، لكنها لم تخفف الألم. ومع ذلك، لم تحدد الأبحاث بعد المدة التي يمكن أن تستمر فيها تأثيرات الكولاجين على المفاصل، وما هي الجرعة الأكثر فعالية.

3. يمنع فقدان العظام:

يلعب الكولاجين دورا مهما في بنية العظام وكثافتها، ولكن مع التقدم في العمر تتوقف هذه العظام عن التجدد، ما يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام، وهو مرض يضعف العظام ويسبب كسرها بسهولة أكبر.

الأشخاص، المعرضين لخطر الإصابة بهشاشة العظام، هم من النساء في مرحلة ما بعد انقطاع الطمث، والأشخاص من أصل أبيض أو آسيوي، وأولئك الذين لديهم تاريخ عائلي لهذه الحالة.

4. يبني كتلة العضلات:

قد يعزز الكولاجين نمو العضلات الهزيلة. ففي دراسة صغيرة أجريت عام 2019 ، تناول الشباب الأصحاء 15غ من ببتيدات الكولاجين عقب 60 دقيقة من جلسة تدريب قوية يوميا. وبعد 12 أسبوعا، كان لدى أولئك الذين تناولوا مكملات الكولاجين زيادة أكبر في كتلة العضلات الخالية من الدهون مقارنة بمن يمارسون الرياضة فقط.

وجدير بالذكر أنه يجب أن تجمع بين مكملات الكولاجين وبعض أشكال تدريبات القوة لبناء كتلة العضلات.

5. يقوي الأظافر:

أظافرنا مصنوعة من نفس البروتين الموجود في الطبقة العليا من بشرتنا، لذلك ليس من المفاجئ أن الكولاجين قد يفيدها أيضا.

وفي الواقع، وجدت دراسة صغيرة أجريت عام 2017 ، أن المشاركين الذين تناولوا 2.5غ من ببتيدات الكولاجين لمدة 24 أسبوعا تليها فترة راحة لمدة 4 أسابيع، رأوا أظافرهم تنمو بشكل أسرع بنسبة 12% وكان لديهم انخفاض بنسبة 42% في تكرار تكسر الأظافر مقارنة ببداية الدراسة.

6. يدعم صحة القلب:

تشير الدراسات إلى أن الكولاجين يمكن أن يبطئ من تراكم الدهون والكوليسترول التي تصلب الشرايين وتؤدي إلى أمراض القلب. ووجدت دراسة صغيرة أجريت عام 2017 على أشخاص في اليابان يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية، أن تناول الكولاجين ثلاثي الببتيد، وهو نوع من مكملات الكولاجين، يزيد من مستويات الكوليسترول “الجيد”، ويقلل من تصلب الشرايين. ويرتبط تصلب الشرايين بزيادة خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض الكلى المزمنة والسكتة الدماغية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

6 − اثنان =

إغلاق