ثقافه وفكر حر

لمن لا يعلم.. كنيسة أم الزنار في حمص أقدم كنائس العالم(أ.د. حنا عيسى)

يا حبذا الشام من أرض ومن وطنِ.. من حبها الروح في جسمي وفي بدني.. قد أنزل الله فيها السر مذ زمنٍ.. إذبارك الأرض في ماض من الزمنِ"

وسط حي بستان الديوان في مدينة حمص القديمة بسورية، أمّ الحجارة السود، كما تُلقب، ثمة كنيسة من أقدم كنائس العالم، كنيسة أمّ الزنار، إذ بُنيت في القرن الأوّل للميلاد (59) على زمان البشير ايليا، بعد وفاة السيدة العذراء، والدة سيدنا المسيح، بحوالي ثلاث سنوات.

تعتبر سوريا بالنسبة للمسيحيين الأرض التي انطلق منها التبشير المسيحي إلى كافة أنحاء العالم، فهذه الأرض هي التي احتضنت الكنيسة الأولى منذ عهد تلاميذ السيد المسيح، ومنها انطلق بولس الرسول “أعظم كارز بالإنجيل”، وتحتضن سوريا مجموعة من الكنائس هي الأقدم في العالم، ويحتفظ عدد من سكانها باللغة الآرامية التي تحدث بها السيد المسيح، وشكل المسيحيون في سوريا على مر التاريخ نموذجاً للقدرة على الاندماج في المجتمع والتعايش مع كافة الثقافات والأديان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرة + 15 =

إغلاق