أخبار عالميهأخبارمحلية

نقد حاد من السفير الفلسطيني في مملكة الدنمارك لزيارة فريدريكسن لاسرائيل


*رئيسة الوزراء الدانمركية تحاول أن تجلب اللقاحات للدنماركيين وتدع الفلسطينيين يموتون من تفشي جائحة الكورونا*

قال البروفيسور مانويل حساسيان سفير دولة فلسطين في مملكة الدنمارك، ان ميتى فريدريكسن بزيارتها الى دولة الاحتلال، فانها تدعم  سياسة الفصل العنصري للاحتلال، تاركة الفلسطينيين يموتون من تفشي الكورونا، منتقداً بشدة زيارة رئيسة الوزراء ميتى فريدريكسن الى دولة الاحتلال لمناقشة التعاون المحتمل في مجال اللقاحات.

وأضاف: من “المقزز” و”غير المقبول” و”البغيض” أن تسافر رئيسة الوزراء ميتي فريدريكسن (الحزب الاشتراكي الديمقراطي) إلى دولة الاحتلال اليوم الخميس لمناقشة خطط التطعيم مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.
وتابع: إن فريدريكسن تظهر أنانية في محاولة جلب اللقاحات للدنماركيين على حساب الفلسطينيين، حيث نصت المواثيق الدولية على مسؤولية دولة الاحتلال في توفير اللقاحات للفلسطينين.
وأضاف: “انني ارى ان القرار هو تأييد للفصل العنصري وليس موقف وسط حيث من المعروف عن الدنمارك انها تحارب من اجل حقوق الانسان وتلعب دورا انسانيا دوليا”.
واكد ان الصراع الاسرائيلي الفلسطيني من اطول الصراعات في العالم مطلقاً عليه “ام كل الصراعات”، وهذا الموقف من رئيسة الوزراء الدنمركية: “يعكس دعم حكومتها للاحتلال”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × ثلاثة =

إغلاق