اخر الأخبارالرئيسية

حذرت منظمة الصحة العالمية من أن خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد لا يزال محدقا بنسبة كبيرة من سكان العالم، إذا ما خفت إجراءات التباعد الاجتماعي التي تطبقها العديد من الدول.

وجاء في بيان للمنظمة أن “النتائج الأولية لمسوحات سيرولوجية عالمية تشير إلى أن نسبة السكان الذين أصيبوا بـ”كوفيد-19″ حتى الآن ربما تكون ضئيلة حتى في المناطق الأكثر تضررا، وعليه فإن غالبية الناس لا تزال عرضة للإصابة بالفيروس، إذا تم تخفيف تدابير التباعد البدني بطريقة غير منضبطة”.

وحتى صباح الأربعاء، أصاب فيروس كورونا أكثر من مليونين و558 ألفا بالعالم، توفي منهم ما يزيد على 177 ألفا، وتعافى أكثر من 695 ألفا.

المصدر: RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 − أربعة =

إغلاق