زاوية الاقتصاد

نقابة العاملين: بعض البنوك ومؤسسات الاقراض الفلسطينية تبتز موظفيها

حذرت النقابة العامة للعاملين في المصارف والبنوك والتأمين من قيام بعض البنوك ومؤسسات الاقراض، بـ”ابتزاز الموظفين في لقمة عيشهم، حيث توجهت بعض البنوك بالطلب من بعض موظفيها بتقديم اجازات اجباريا وذلك التزام بحالة الطوارئ المعلن عنها.”

وشجبت النقابة في بيان وصل سما “هذه الاجراءات باعتبارها انتهاك لحقوق العاملين ومخالفة لقانون العمل،ولا يمكن ان تطلب من العاملين البقاء في منازلهم وتجبرهم على تقديم اجازات”.

وأكدت النقابة “ان التزام البنوك ومؤسسات الاقراض بحالة الطوارئ لا يمكن ان يكون على حساب العاملين وذلك استنادا الى قانون العمل وتعميم سلطة النقد رقم (4/2020)”، مؤكدة انها تتابع هذة القضية وستقوم بالدفاع عن العاملين وحقوقهم المشروعة بكل الوسائل المتاحة وعلى جميع الاصعدة القانونية والاعلامية وغيرها.

وطالبت النقابة بالتراجع الفوري عن هذة القرارات بحق الموظفين،والا ستشرع النقابة باتخاذ سلسلة خطوات للدفاع عن حقوق العاملين والاعلان عن تلك البنوك والمؤسسات بقائمة سوداء باعتبارها لا تلتزم بالقانون ولا تراعي حقوق العاملين.

طالبت النقابة وزارة العمل وسلطة النقد بتحمل مسؤوليتها تجاه العاملين لوقف هذة الاجراءات الظالمة والتي ترتكب بحق العاملين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين + 13 =

إغلاق