بارعات العالم العربي

بارعة من فلسطين نهاي ابراهيم بيم المعروفة باسم نهاي داموني.

نهاي ابراهيم بيم المعروفة باسم نهاي داموني. حاربت كثيرا جميع الظروف القاسية وقهرتها. بدات حياتي بالعمل المضني حتى تمكنت. تابعت دراساتي سنة 84 سنوات متواصلة. انتقلت للعمل في مجلة المنبر عند دكتور احمد هيبي. ثم مجلة صوت حواء عند الاستاذ عدنان فاعور. مديرة لقسم الاعﻻنات وحل مشاكل القراء في المجلتين. ثم في تامينات الحياة مع المرحوم الياس الياس. ثم في مجلة فنون. اجريت لقاءات عديدة للفنانين. بعدها بدأت تنظيم حفﻻت لانتخاب ملكة جمال الربيع ومهرجانات للاطفال وبالدعاية والنشر. اصدرت مجموعة كبيرة من الرزنامات وكتب دعايات اسميته الدليل العربي لاصحاب المصالح. واول كتاب ادبي ضم قصصا قصيرة. رحلة العذاب. ثم كتاب صراع مع الزمن. والاقدار مسرحيات. كنت منظمة حفلات ملكة جمال الربيع منذ سنة ٩٠ حتى ٢٠٠٥ وحفﻻت لعيد راس السنة. وفي سفينة معجان هدايج كيشون في البحر. اصدرت 3 كتب لرؤساء السلطات المحلية واعضاء كنيست باسم شخصيات ﻻمعة.. ثم ستة من كتب الاطفال في كل كتاب مجموعة قصص. وكتاب قصص قصيرة زهور وصقور ونجوم فوق البركان. عملت ممثلة في المسرح سنوات طويلة مع المرحوم راتب عوادة 12 سنة. مثلت ادوار في ٣ افلام مع الفنان هشام سليمان. كانت لي لقاءآت كثيرة في التلفزيونات والراديوهات. قدمت برامج اجتماعية في تلفزيونات محلية واجريت لقاءآت مع شخصيات معروفة وادباء. في سنة 2011 حزت على جائزة الابداع من وزارة المعارف القدس. كرمني مجموعة ادباء في عدة اماكن. وعدة بلاد. اصدرت ٢ سيديهات بصوتي من اغاني الزمن الجميل. وما زلت اطوي ايامي بانجازات كثيرة امﻷ فراغي وﻻ املّ الحياة. يحيطون بي الاصدقاء والاحباب من كل حدب وصوب. احباب كثيرون ليجمّلوا حياتي اكثر. اغني لهم بصوتي الذي ورثته عن والدي ابراهيم البيم رحمه الله. اسعدهم فيحببوني في الدنيا لاطلب منها المزيد. اليوم انا ٦٧ من عمري عندي ثﻻث اولاد عبير بولس لينا و11 حفيد اكبرهم ٢٨. واصغرهم ٩ سنوات. وحفيدة من حفيدتي زهرة العائلة نيرئيل. نهاي ابراهيم بيم. داموني. سابقى اعمل ما بوسعي لاثبت لكل امراة ان المرأة قادرة على كل شيء دون مساعدة احد لو عرفت قيمة نفسها لتثبت وجودها امام كل من يحاول ان يحبط عزيمتها وينزل من قيمتها… اطال الله باعماركم جميعا اعزائي…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − ثلاثة عشر =

إغلاق