اقلام حرةالرئيسية

من بدأ بالكلام قبل السلام فلا تجيبوه”(أ.د. حنا عيسى)

(كانت المصافحة أولى ملامح آداب التحية للرجل البدائي , حينما ألقى بسلاحه أرضاً ، مقبلاً على أخيه الإنسان ناشراً يده للمصافحة دليل خلوها من آلات الحرب والتدمير ، فأصبحت عادة المصافحة دليل الأمان ، وعلامة التهذب وحسن النية ، بل أنها تعتبر أولى خطوات الترحيب ، لأنها تكون – في أغلب الأحيان – المناسبة المتاحة لتقديم الشخص لنفسه إلى الآخرين ، فلا يأتي شخص إلى الآخر مباشرة دون مصافحة لتقديم نفسه بلا مقدمات).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × خمسة =

إغلاق