خواطر

لقد ملكت مفاتيح الوطن

 

 

بصوتك الان أعلنيها للملاء
وافتحي بيدك باب السلام قولي لهم
من أحب فليبادر ويطلق معي أسراب
الحمام دعيهم يوقفوا صوت المدافع
ليرفعوا للسماء بيارق الأعلام
ويرحموا قلب طفلة شاخت قتلوا احلام
طفولتها ليذكروا تلك العروبة (المجيدة )
لعلهم يعيدوا صفاء الأيام ويعيدوا
لنا البسمة الجميلة كي ننسى هذا الظلم والظلام
أخبريهم عن امك لما حزينة من أصوات المدافع
لاتنام وعن اختك التي ماتت شهيدة دمها سفح وستباح
على يد مجرما سفاح بالمدرسة هناك ألقت قصيدة تدعو
للحب فيها وتطلب السلام وعن أمة كيف كانت رشيدة
علمتنا قتل النفس علينا حرام اسأليهم عن ايام النصر
السعيدة من هذا الغاب وشرع الاجرام لقد اصبح الصمت
اكبر مصيبة في حضور البوح قد صمت الكلام طفولة
تحتضر بكل الحب هدية مني لجميع اطفال العالم بقلمي سعاد الاسطة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق