اقلام حرةالرئيسية

الذين لا يسطتيعون تغيير نسيج أفكارهم، لن يكونو قادرين علي تغيير الواقع، ولن يحرزوا أبداً أي تقدم”(أ.د.حنا عيسى)

لعل هناك من يريد من السياسيين، بأن يتبلور النشاط السياسي في خطيب وجمهور يسمع، وكلما كانت ألفاظ الخطبة أشد رنيناً، وكان الجمهور أعلى تصفيقاً، كانت (السياسة) أخلص وأصدق لأهدافها

لذا، التغيير يجب ألا يكون مجرد فكرة في الرؤوس، بل أن يكون حقيقة يراها الناس

حيث ،(من الصعب على بيضة ما ان تتحول الى طائر ….! وسيكون مشهدا سخيفا اذا ما تخيلتها تطير وهي ما زالت بيضة …! نحن ايضا مثل هذه البيضة في الوقت الحاضر. ولا نسطيع ان نستمر على هذ الشكل فعلينا اما ان تفقس البيضة او تفسد للأبد).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 − ستة =

إغلاق