أخبار عالميهالرئيسية

قتل زوجته وجمد جثتها 8 أيام وبعدها انتحر!

أقدم رجل يدعى إدوارد روجرز جونيور، على قتل زوجته وتجميد جثتها في ثلاجة المرأب، بمنزله في تكساس، لمدة 8 أيام، ثم اعترف بجريمته لصديقه وأطلق النار على نفسه.

ووفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن الرجل البالغ من العمر 66 عامًا، عرض جثة زوجته على صديقه حيث اعترف له بما فعله ثم قتل نفسه، فيما تحقق الشرطة الآن في واقعة انتحاره.

وأكدت الصحيفة، أن الرجل وهو من أرلينغتون بتكساس، ضغط على أرداف زوجته أثناء عرض جثتها على صديقه ليثبت له أنه قتلها بالفعل، وقد عثرت الشرطة على جثة “إدوارد” ميتًا في غرفة نومه، وجثة زوجته في المرأب.

وقال إدوارد قبل أن يموت لصديقه، إن زوجته الفلبينية البالغة من العمر 24 عامًا ارتطمت رأسها في زاوية حادة، بعدما دفعها أثناء مشاجرة قوية حدثت بينهما، ثم توفيت ولم توضح الشرطة سبب الوفاة حتى الآن.

ويبدو أن الجريمة التي ارتكبها الرجل لم تكن هي الأولى، حيث أكدت صحيفة أنه اعترف في عام 2004، أنه طعن زميل له أثناء مشاجرة حدثت بينهما في حفل جماعي.

المصدر: روتانا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 + 10 =

إغلاق