خواطر

همسة صباحية

فاطمة ابوواصل اغبارية

أوصى بعض الحكماء ابنه، فقال له: ” يا بني أن من الكلام ما هو أشد من الحسام وأثقل من الصخر وأنفذ من وخز الأبر وأمرُ من الصبر، فصن لسانك عن لغو الكلام، وأعلم أن القلوب مزارع، فيها طيب الأحاديث، فإن لم ينبت فيها كله، نبت بعضه، وإن صمتا تعقبه سلامة، خير من نطق يسلب كرامة، وإن من قل كلامه، قلت آثامه ومن كثر لفظه، كثر غلطه .وأن الرجل لا يزال مهيباً، مادام ساكتاً، فإذا تكلم، زادت هيبته أو سقطت رتبته 

ان الانسان الذي يكتفى بلوم الاخرين وانتقاد المجتمع ولعن الظروف لن يساهم في بناء حضارة وتقدم مالم يبدأ بتغيير نفسه وأداء واجبه.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. همسة كم أعجبتني كثيرا
    ملكة الهمسات
    الشاعرة الرائعة رئيسة قلم التحرير الدكتورة فاطمة محمود أبو واصَل اغبارية
    ولعلك تتفقين معي أن معانيها الجميلة ودلالاتها الرائعة تتفق مع معاني ودلالات تلك القصيدة الرائعة
    من حكم صالح بن عبد القدوس (القصيدة القافية)

    1- المَرءُ يَجمَعُ وَالزَمانُ يُفرِّقُ

    وَيَظلُ يَرقَعُ وَالخُطُوبُ تُمَزِّقُ

    2- وَلَئِن يُعادي عاقِلاً خَيرٌ لَهُ

    مِن أَن يَكونَ لَهُ صَديقٌ أَحمَقُ

    3- فَارغب بِنَفسِكَ لا تُصادِقَ أحمَقاً

    إِن الصديقَ عَلى الصَديقِ مُصدَّقُ

    4- وإذا حملت إلى سفيهٍ حكمةً

    فلقد حملتَ بضاعةً لا تَنْفُقُ

    5- وَزِنِ الكَلامَ إذا نَطَقتَ فَإِنَّما

    يُبْدي عُيوبَ ذَوي العُقُولِ الْمَنْطِقُ

    6- وَمن الرِجالِ إذا اِستَوَتْ أحلامُهُم

    مِن يُستَشارُ إذا اِستَشيرَ فَيَطرِقُ

    7- حَتّى يجولَ بِكُلِّ وادٍ قَلْبَهُ

    فَيَرى وَيعرفُ ما يَقُولُ فيَنطِقُ
    8- فَبِذاكَ يؤتى كُل أَمر مُطلَق

    وَبِذاكَ يُطلق كل أَمر يوثقُ

    11- إِن الأَريبَ إذا تفكرَ لَم يَكدْ

    يَخفى عَلَيهِ مِن الأمورِ الأَوفَقُ

    10- فَهناكَ تَشْعَبُ ما تَفاقَم صَدْعَه

    وَيداكَ ترتقُ كلّ أمر يَفتقُ

    9- وإذا اِستَشَرتَ ذَوي العُقولِ فَخَيرُهُم

    عِند المَشورَةِ من يَحنُّ وَيُشْفِقُ

    12- فَذَرِ التَّعَمُّقُ في الأمورِ فإنَّما

    قُرِنَ الهلاَكُ بِكُلِّ مَنْ يَتَعَمَّقُ

    13- إِن التَرَفُّق لِلمُقيمِ موافقٌ

    وَإذا يُسافِر فَالتَرَفُّق أَوفَقُ

    14- وَإِن اِمرُؤٌ لَسَعَتهُ أَفعى مَرَّةً

    تَرَكَتهُ حينَ يُجَرُّ حَبلٌ يَفْرُقُ

    15- لا أَلْفِيَنَّك ثاوِياً في غُربَةٍ

    إِن الغَريبَ بِكُلِّ سَهمٍ يُرْشَقُ

    16- ما الناسُ إِلّا عامِلانِ فَعامِلٌ

    قَدْ ماتَ مِن عَطَشٍ وآخَرُ يَغْرَقُ

    17- وَالناسُ في طَلَبِ المَعاشِ وَإِنَّما

    بِالجِدِّ يُرزَقُ مِنهُمُ مَن يُرزَقُ

    18- لَو يُرزَقونَ الناسَ حَسْبَ عُقولِهِمْ

    أَلفيتَ أكثَرَ منْ تَرى يَتَصَدَّقُ

    19- لكِنَّهُ فَضلُ المَليكِ عَلَيهِمُ

    هذا عَلَيهِ مُوسِّعٌ وَمُضَيِّقُ

    20- لَو سارَ ألف مدجَج في حاجَة

    لَم يَقضِها إِلاّ الَّذي يَترفق

    21- وإذا الْجِنازَةُ وَالعَروسُ تَلاقيا

    ورأيتَ دَمْعَ نَوائحٍ يَتَرَقْرَقُ

    22- سَكَتَ الذي تَبِعَ العَروسَ مُبْهَّتاً

    ورأيتَ من تبعِ الْجِنازَةُ يَنْطِقُ

    23- بَقِيَ الذين إِذا {1}يَقولوا يَكذِبُوا

    وَمَضى الذين إذا يَقولوا يَصْدُقُوا
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    {1} بَقِيَ الذين إِذا يَقولوا يَكذِبُوا

    وَمَضى الذين إذا يَقولوا يَصْدُقُوا
    لعل {إذا} هنا بمعنى [إن الشرطية التي تجزم فعلين هما فعل الشرط [يقولوا] – مجزوم وعلامة جزمه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة – وجوابه ل[يَصْدُقُوا] مجزوم وعلامة جزمه حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة .
    – أو أن إذا شرطية غير جازمة وحذف الشاعر علامَتَيْ الرَّفع{النون} من الشرط والجواب للضرورة الشعرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة + 16 =

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق