نشاطات

لكل ظالم قابع في جهله وغيّه —– بقلم الأديب و المفكر —— ابو البراء اسماعيل العمرو

لكل ظالم قابع في جهله وغيّه

لا تبحث عني في شعاب جهلك
ارح نفسك ……يا ذاكَ
فانا لست حولك ولا انا منك
انا في حقلي ازرع حنطة
انا في حانوتي ابيع زيتاً
انا في مسجدي اصلي ركعةً
انا بين ابنائي اعلمهم شيمةً
انا بجوار ابي ابرُّ به لو مرّةً
انا لا اتصيد للناس هفوةً
بل أسبح واهلل ساعة وساعةً
………….
انا احب كل مسلمٍ يُوحّد الله
ويُتبع التوحيد عملاً صالحا
ويحب الناس والقبلة الاولى
ويولي وجهه للكعبة كل يوم
ولا يكون لشعبه خوانا …
من اي دولة اوارض كان ….
من مدينةً أو قريةٍ أو قبيلةً
أنا لا أصغي للاسماء والألقاب
والتزلف امام الأمراء والأعتاب
لذا فانا حُرٌ لا اعبد الدنيا
لا تقيدني مفاتنها
ولا آبَهُ بمنازلها
فمنزل الفتى ادباً رفيعا
وحب الناس متواضعاً
لا وضيعاً……………..
…………………………..
العقل زينة الفتى لا لباسه
القيل والقال يرفعه هبالا
سر بين الناس بالإصلاح تارة
وترفع عن الصغائر كالهلالا
——————-
ابو البراء اسماعيل العمرو

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق