أخبار عالميه

واشنطن: لن نتخلى عن الضربة النووية الأولى في حالة الحرب آشتون كارتر

واشنطن: لن نتخلى عن الضربة النووية الأولى في حالة الحرب
آشتون كارتر

سكاي نيوز عربية

أعلن وزير الدفاع الامريكي آشتون كارتر لدى تفقده موقعا عسكريا أمريكيا للأبحاث النووية أن الولايات المتحدة ترفض التخلي عن خيار توجيه الضربة النووية الأولى في حالة نشوب نزاع.

ومن بين القوى النووية في العالم فإن الصين على سبيل المثال تعهدت أنها لن تكون أول من يبادر إلى استخدام السلاح النووي في حال اندلاع نزاع.

ولكن الوزير الأميركي أكد خلال زيارة إلى قاعدة كيرتلاند الجوية الواقعة في ولاية نيو مكسيكو (شمال غرب) والتي تضم مركز الأبحاث الذرية أن واشنطن وحلفاءها في حلف شمال الأطلسي لن يتخلوا عن هذا الخيار، كما أوردت فرانس برس.

وأوضح كارتر أن عدم التخلي عن خيار المبادرة إلى استخدام السلاح النووي “يشكل عماد سياستنا منذ أمد بعيد ويندرج في إطار خططنا المستقبلية”.

وكانت شائعات سرت في واشنطن أخيرا أفادت أن الرئيس باراك أوباما يعتزم الالتزام علنا بأن لا تكون بلاده أول من يبادر إلى استخدام السلاح الذري في حالة اندلاع نزاع.

وفي 2009 أكد أوباما في خطاب شهير ألقاه في براغ رغبته في عالم خال من السلاح النووي.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق