اقلام حرةالرئيسية

حكاية أمة / نضال علي الحسين

ليش تبكي
أمي ليش تبكي..؟؟
وعلى شو….؟؟
وشو هي الخارطة..؟؟
_لا يابنتي ولايهمك….
أمي احكيلي …

_بنتي هي الخارطة لبلادنا
وببكي للي صار فينا….
بعام 1948 راحت فلسطين وبالاخر سمينا ضياع فلسطين نكبه
وبعام 1967 راحت سيناء والجولان وقسم من وادي الاردن وكل هذا وسميناها نكسه؛

أمي ..
يمكن ماكنا منقدر لاسرائيل..؟
_ليش ايمت كنا قادرين على اسرائيل يابنتي..!!

بتعرفي بنتي
لما بيغلط اخوك ممكن تتصلح غلطته لكن لو غلطت انا او ابوك بيدمر البيت ومابتتصلح الغلطه؛

أمي
مافهمت عليك..؟ليش انت وابوي بشو غلطتوا..؟

_لا يابنتي بس بضربلك مثل لكن الحكايه؛
في عام 67 كان في مخبر لصالح دولتنا بإسرائيل ودفعت عليه الدوله الشيء الكثير وتعرضت حياته للموت كثير وكان ينقل للمسؤولين كل اخبار اسرائيل؛
وقبل الحرب بكم يوم خبر المسؤولين ان اسرائيل رح تغير على المطارات الساعه 5 صباحا وتدمركل الطيارات ووصل الخبر للرئيس؛

أمي
كملي اكيد الرئيس اخذ احتياطاته وفوت الفرصه ع.اسرائيل..؟

لا يابنتي
راح نام بغرفته والضباط كانوا سهرانيين …وفي اليوم الثاني فعلا غارت اسرائيل ودمرت فعلا كل المطارات وكانت النتيجه راحت سيناء والجولان ومثل ماقلتلك قسم من وادي الاردن؛

بس بتعرفي
يلي زعلني اكثر ان هذا الرئيس طلع يخطب ويقول خدعوني السوفييت …
لانهم قالولي اسرائيل لايمكن تغير عليكم؛
وسوى مسرحية انه سيقدم استقالته ورح يرجع مواطن عادي وكان الامر مجرد غلطه طفل صغير وانتهت؛
والاهم من هيك نحن شعب بسيط بسيط كثير يابنتي …طلعت الناس في الشوارع خليك يارئيس وبدل مايتحاكم تحكم اكثر بالسلطه وصار بطل الجماهير؛

وراحت قطعه من الارض وبقي الزعيم..؟
لو عندهم يابنتي بيتقدم للمحكمه بتهمة الخيانه العظمى وبخسارة معركة مع العدو والاهمال الذي ادى إلى احتلال الارض؛
لكن عندنا صار زعيم ويحكم ويرسم وكأن الامر كاسة كسرها ولد صغير واجت أمه ولمت الكاسة المكسوره وانتهى الموضوع وصار اسمها نكسة ال67
عرفتي ليش ببكي؛

نضال علي الحسين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 − 11 =

إغلاق