اقلام حرة

الوطن هو الأمُّ والرحم الذي انجب -بقلم وجدي ابو عبيد

، وهو حاضنة الشعب ، والشعب مصدر السلطات ، وهو منطلق الافكار والايديولوجيات ، والمثقف في الوطن حارسهُ الأول ، وأي انحراف له او تحريف للثابت المقدس ، هو خياتة عظمى ، ولا يمكن فصل القيم الوطنية عن الوطن أو تجزئة الثوابت او تسويفها ، فمَنْ يُسهم في دمار وطنه خائنٌ له ..
ومَنْ يكون جسراً لاحتلال وطنهِ خائنٌ له ..
ومَنْ يتسبّب بإيذاءِ شعبه وتجويعه خائنٌ له ..
ومَنْ يزرع الفتنة بين الشعب فهو خائنٌ له ..
ومن يدلس ويصنع المبررات لاقناع والناس بغير الحقائق فهو شيطان وخائن …،
ومن يصطفُّ الى جانب أعداء الوطن فهو خائنٌ له ..
ومَنْ يزوّر حقائق تاريخ شعبه ووطنه فهو خائنٌ له ..
ومَنْ يسعى الى تقسيم وطنه تحت أي من المسمّيات فهو خائنٌ له .
إن أسباب الخيانة متعددة ، والوطنية واحدة نقية ناصعة أساسها الحبُّ والايمان والانتماء …..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق