الرئيسية

كوشنر يكشف فيديو لمحمود عباس أغضب ترامب قبل لقائه وما قاله له

نشر جاريد كوشنر، صهر ومستشار الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، مذكرات بعنوان “breaking History” تطرق فيه لتحذير وجهه السفير الأمريكي في إسرائيل للرئيس ترامب قبل لقاء رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية، محمود عباس.

وكتب كوشنر: “كان من المقرر أن يلتقي الرئيس مع رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، في الضفة الغربية. جاء عباس إلى البيت الأبيض في مايو، وأبلغ الرئيس أنه مستعد للتفاوض، وأعرب عن ثقته في ترامب باعتباره الحَكَم في اتفاق سلام بين الفلسطينيين وإسرائيل.. كنا منبهرين، لكننا ما زلنا ننتظر سماع المزيد. قبل مغادرتنا مباشرة، أطلع السفير فريدمان ترامب على مقطع فيديو مصور لعباس وهو يوجه تهديدات خطيرة تجاه الشعب الإسرائيلي..”

وتابع قائلا: “كانت رسالة فريدمان واضحة: كن حذرًا مع عباس – يقول لك إنه مع السلام باللغة الإنجليزية، لكن انظر بعناية إلى ما يقوله باللغة العربية، رأى تيلرسون ما كان يحدث بالفيديو وثار غضبه، مدعيا أنه غير أمين. رد فريدمان قائلاً: ’هل تقول إنه لم يقل هذه الأشياء؟‘ كان على تيلرسون أن يعترف بأنها كانت كلمات عباس، لكنه كان غاضبًا لأنه كان يفقد السيطرة. كان من المهم للرئيس أن يرى كل جوانب القضية، خاصة أنه كان يسمع من العديد من رجال الأعمال المحترمين أن عباس كان رجلاً جادًا يريد بصدق صنع السلام”.

وأضاف: “خلال الاجتماع الثنائي في رام الله، تلا عباس نفس نقاط الحوار التي استخدمها خلال زيارته الأخيرة للبيت الأبيض. كان الأمر كما لو أن الاجتماع الأول لم يحدث أبدًا. فشل في إظهار أي تقدم بشأن القضايا التي ناقشها هو وترامب سابقًا. شعر ترامب بخيبة أمل من سلوك الزعيم الفلسطيني، واستشاط غضبًا ولم يحلل الكلمات: ’أنت تدفع لمن يقتل إسرائيليين. هذه سياسة حكومية رسمية. عليك أن توقف هذا. يمكننا عقد صفقة في ثانيتين. لدي أفضل اللاعبين في ذلك. لكني أريد أن أرى بعض الإجراءات. اريد ان أرى ذلك بسرعة لا أعتقد أنك تريد عقد صفقة‘..”

واستطرد: “أصبح عباس دفاعيًا واشتكى من الأمن الإسرائيلي. أجاب ترامب: ’انتظر: إسرائيل بارعة في الأمن، وأنت تقول إنك لن تأخذ منهم الأمن؟ هل أنت مجنون؟ بدون إسرائيل، يمكن لداعش أن يسيطر على أراضيك في حوالي عشرين دقيقة. نحن ننفق الكثير على الجيش. كل شخص في هذه المنطقة ينفق ثروة على الأمن. إذا كان بإمكاني الحصول على أمان عالي الجودة مجانًا لأمريكا وتوفير التكلفة، فسوف آخذ ذلك في ثانية‘.. بعد أن شاهدت عناد عباس، فهمت بشكل أفضل لماذا حاول 12 رئيسًا سابقًا وفشلوا في التوصل إلى اتفاق سلام”.

وتواصلت CNN بالعربية مع وزارة الخارجية الفلسطينية للتعليق على ما أورده كوشنر دون رد حتى كتابة هذا التقرير.

CNN

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

12 − 2 =

إغلاق