نشاطات

حقائب الريح ؟؟؟

بقلم:محمد الشدويalejandroescamilla-book-e1436984313118-300x111

 

مِنْ أينَ جَاءَتْ؟

هَفَتْ من نَسْمةِ السَّحَرِ مِن مَبْسَمِ الفَجرِ

أو مِن شُرفَةِ القَمَرِ مِن أينَ جَاءَتْ؟

مِنَ الأحلاَمِ قَادِمَة من المَلائِكِ !!

أم أنثى مِنَ البَشَرِ كَأنَّهَا شَمعَةٌ في كَفِّ أمنِيَةٍ

وَرديَّةُ الشَّوقِ نُورَانِيَّةُ الصُّوَرِ شَهِيَّةُ الدِّفءِ وَحيُ

الفَنِّ يَنسُجُهَا مِن مَخمَلِِ الغَيمِ فِي ثَوبٍ مِنَ المَطَرِ

حَقَائِبُ الرِّيحِ مَلأى مِن سَنَابِلِهَا مَنْ عَلَّمَ الرِّيحَ تَهوَى

شَعرَهَا الغَجَرِي هِيَ القَصِيدَةُ فِي أورَاقِ عَاطِفَتِي

حُرُوفُها نَمنَمَاتٌ مِن لَمَى الزَّهَرِ نَادَيتُهَا وَاللَّظَى

يَسْتَافُ أورِدَتِي إنِّي ظَمِئتُكِ يَاغَيدَاءُ فَانهَمِرِي

قَالَتْ إلَيكَ قُطُوفِي مِنكَ دَانِيةٌ امْدُد يَدَيكَ

إلى العُنقُودِ واعْتَصِرِ وَنَغَّمَتْ ضِحكَةً خَجْلَى

سَكِرتُ بِهَا كَأنَّهَا نَغمَةٌ تَشدُو عَلى الوَتَرِ

فَبَرعَمَتْ أحرُفَ الأشْوَاقِ في لُغَتِي واخضَرَّ

شِعرُ الهَوَى فِي بَيدَرِ السطرِ شَرَّقتُ , غَرَّبتُ,

مِن صَمتٍ إلَى لُغَةٍ كُلِّي لَدَيهَا , أهَذَا فِي الهَوَى قَدَرِي؟

أنَّى اتَّجَهتُ أَرَى أطْيَافَها زُمَراً تَذُوبُ في كُلِّ شَيءٍ

ضَمَّهُ بَصَرِي أُحِسُّهَا فِي شَرَايينِي وَأَورِدَتِي فَهِيَ

الصَّبَابَةُ فِي نَومِي وَفِي سَمَرِي مُنذُ اعتَنَقنَا عَلَى شُطئآنِ

قَافِيَةٍ سَفينَةُ الشِّعرِ مَا مَلَّتْ مِنَ السَّفَر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق