ثقافه وفكر حر

قصة انتظار طويلة وشوق نشأت بين القطين.. والعصفور / زينب سعيد

قصة انتظار طويلة وشوق نشأت بين القطين.. والعصفور الذي يطرق النافذة يوميا بوقت معين ويظل ينقر والقطط تنظر وتسلم بيديها تقرع البلور يتبادل النظرات وينتظرون بالساعات للقاء غريب صورتهم لأيام وهم على هذه الحالة من الحب والاستعداد للقاء.. ولكن في يوم ما فتحت النافذة أردت أن اسمح للعصفور بالدخول. لكنه رحل دون رجعة.. وضل. 🌷 توم ودودو. 🌷 ينتظران في نفس الوقت ونفس الساعة دون جدوى رحل العصفور.. وكأنه يقول هناك غرباء ولكن متحابون ولايكون بينهم لقاء هناك لقاء لاتفتح له الابواب والنوافذ وان فتحت أصبحنا فعلا غرباء وعلينا الرحيل.. رحل العصفور وبقي. 🌷 توم ودودو. 🌷 بحالة انتضار.. هناك أشياء بالحياة ننظر اليها فقط ولانلمسها..
انها الحياة.. غريبة الطباع.. ولكن علينا أن نعيشها ويظل انتضار الاشياء
عنوان أيامها ربما تأتي اولا تأتي.. ولكن تبقى المخلوقات في حالة انتضار.. كفصول السنة ربيع ينتظر صيفا وصيف ينتظر خريفا وخريفا يبحث عن امطار الشتاء لتزهر أوراق الأشجار من جديد وتسقي الأرض وتعود الحياة.. ليل ينتظر النهار وشمس تنتظر القمر وسماء تراقب الأرض وذنوب تنتظر العفو وشر ينتظر الخير الكون دائما في حالة انتظار.. للتغيير وحالة تناقظ وتبتعد ولكن حالة لابد منها الكون رسمه الخالق بقانون الاختلاف هناك من يلتقي وهناك من لايجوز اللقاء.. لا لقاء بين الأرض والسماء الا يوم القيامة ولكن يجمعهم النور والمطر والخير والشمس والقمر فيتواصلان
لا لقاء بين البحر والسحاب المرسلة الا بحبات المطر الباعثة للحياة.. ربما في الانتضار امل وخير وحلم.. نتعلم ان نكتفي بالحلم والوهم وصور نرسمها بمخيلتنا لعلها تكون أجمل وأروع من عالم قاس ملأه الغدر والموت والحقد والكذب والسراب…
انه الانتظار.. العظيم في شهر رمضان ننتظر رحمة وعفوا وتوبة وخيرا وشفاءا
ننتظر حبا الاهيا يرفعنا عن دنيا صارفيها كل شيء.. غريبا ومتعبا…. لاروح فيه.. غير ابتسامات كاذبة واياد مرتعشة وقلوب انطفأ نورها… 🌷 زينب بن سعيد.. 🌷

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 − ثلاثة =

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق