أخبارمحلية

الاسطل يوجه رسالة لزملائه المتقاعدين العسكريين يفند حقيقة الأخبار المتداولة عبر منصات الإعلام الجدي

الأخوات والإخوة الكرام
بداية نعم نحن اصحاب البشريات وان شاء الله سنبقى في البشريات حتى تصبح حقيقة قريبا.
وكما بشرنا وما زلنا نبشر ونقول فان ما ننشره من بشريات بإلغاء التقاعد مصدرة جهات رسمية سيادية في الحكومة واعضاء لجنة مركزية في حركة فتح ونحن لا نتحدث من فراغ قد يتأخر الوعد او يتقدم قليلا لكن من يشكك في الغاء التقاعد القسري لن ننظر اليه لثقتنا بإلغاء القرار ولهذا نعود لنذكر بما قلنا عشرات المرات سابقا الحقوق تنقسم الى قسمين حقوق ادارية ومالية وهي ما يتحدث به رئيس الوزراء اليوم وما بشرنا بها بالأمس واعلنا عنها منذ شهرين بعد اجتماعنا مع الحاج اسماعيل جبر وهي رفع نسبة التقاعد مضاف عليها الرتبة المستحقة وجميع العلاوات والعمل مازال جاري لاحتساب 6%من تاريخ التفرغ لمن سيبقى متقاعد.
والقسم الثاني هو الغاء التقاعد وقد اتخذ القرار من فخامة الرئيس ابو مازن حفظه الله وهذا ما اكده الحاج اسماعيل جبر والاخ حسين الشيخ والاخ روحي فتوح وديوان رئاسة الوزراء ونتمنى ان يعلن عنه حسب وعودهم قبل الانتخابات ويطبق بعد الانتخابات في اعادة الهيكلية للأجهزة الامنية والعسكرية ومن يشكك بهذا الكلام فليأتي بعكسه بشرط ان يأتي بكلام رسمي وليس مجرد افراغ بالونات لأهداف خاصة ومن اجل التطاول علينا وعلى الملتقى والتشكيك في اخبارنا دون ان يأتوا بدليل واحد على هرطقاتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × 3 =

إغلاق