ثقافه وفكر حر

نظرة الشك…

د. وصفي حرب تيلخalejandroescamilla-book-e1436984313118-300x111
*****

تسائلني…

ونظرة الشك في العينين بادية

أتحبني؟؟؟

أسمعت قلبك ذات يوم

قال اسمي؟؟

أرأيتني ..؟ وبأم عينك

رغم هذا البعد عني

كفراشة

عبثا تدغدغ ذات يوم مخدعك

أرأيتني… وبأم عينك

وردة من زنبق ؟؟!

لامست ذات يوم أضلعك

تبث من شوق اليك عبيرها..

أرأيتني حلما تجسد واقعا

يهديك دفئا

رغم هذا الثلج

يكسو عالم الأحياء حولك…

ان كنت حقا

قد شُغلت بحبنا

لمَ لا تقول قصيدة

فيها تخلد حبنا؟؟

لمَ لا تردد أحرفي

متنغما ؟؟

فأجبتها…

بكِ دائما

شُغل الفؤاد عن القصيد

وتناثرت عنه الحروف فليته

ينحاز عنك دقيقة

كيما يعود لرشده

كيما يقول قصيده

لكنه في أسره

في سرّه

في نبضه

أبدا يقول :

لك الفؤاد

حبيبتي…
***

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق