نشاطات

لا يمكن لاحد ان يصبح قائدا ناجحا إن اراد ان ينجز العمل لوحده او اراد ان تنسب كل الانجازات لهً القيادة ليست كلمات انما سلوك وأفعال (أ.د. حنا عيسى)

القائد هو ذلك الرجل الذي يتحمل المسؤولية ، فهو لا يقول غُلب رجالي و انما يقول غُلبت انا .. فهذا هو الرجل حقا أول طريقة لتقييم ذكاء القائد هي أن تنظر إلى الرجال المحيطين به

(اذا وليت أمراً او منصباً فأبعد عنك الاشرار فان جمع عيوبه منسوبة اليك ..لأن ،التجديد هو ما يميز القائد عمن يتبعه ..فأفضل مزايا القادة، برودة الاعصاب ..رغما عن ذلك ،في وسع المرء ان يقود حصانه في الماء ولكن ليس في وسعه ان يرغمه على الشرب ..لذا ، الجنرال الذي يرى بأعين الاخرين ليس قادرا على قيادة دولة ..اذا لم تستطع قيادة نفسك فلا تحاول قيادة الاخرين..إذن ،الذي يقود الرجال يجب أن يتخذ قراره بسرعة .. يجاهد .. يتكلم بسهولة ووضوح وصراحة .. يتعاون يساعد .. يعمل بثقة كبيرة .. مخلصاً .. صادقاً .. مؤمناً عنده هدف ومبدأ عالي وذكي وكفؤ).

القائد هو الشخص الذي يستخدم قوته ونفوذه وكل ما أوتى من سلطان ليؤثر في سلوك واتجاهات الأفراد بغية انجاز أهداف محددة . ولقد اهتم النبي صلى الله عليه وسلم بذلك حين أمر بتعيين القائد في أقل التجمعات البشرية حين قال عليه الصلاة والسلام ” اذا خرج ثلاثة في سفر فليأمروا أحدهم رواه ابو داؤود.

أما القيادة فهي مسؤولية تجاه الافراد تهدف الى انجاز متطلبات معينة من خلال التأثير في سلوكهم وهيكليتهم.

الصفات الواجب توفرها في القائد الناجح:

الهدوء وضبط النفس.

الحزم .

التعرف على مستوى المسؤولية.

فهم العوامل البيئية .

المقدرة على استيعاب الاخرين.

التطلع الى الامام.

المقدرة على اقناع الاخرين .

التخطيط وبعد النظر المستقبلي .

الاهتمام بالاستراتيجيات والرؤية المستقبلية.

الاهتمام بروح الفريق ومعنوياته.

فالقائد هو الشخص الذي يبدع ويتجدد ويتميز في أي عمل يتوكل به ويقوم به لوحده كما انه يبحث دائما عما هو مفيد لتنمية مهاراته وخبراته بالاضافة الى انه يعتمد في ادارته لفريقه بثقته بنفسه وخبراته كما يقوم بفعل وتنفيذ الامور الصحيحة ولكي يحافظ القائد على هدوئه ، عليه ان يعتاد على معالجة الامور المفجعة وكأنها عادية ، بدلا من معالجة الامور العادية وكأنها فواجع .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر + أربعة عشر =

إغلاق