نشاطات

بقلم الشاعرة الفلسطينية فاتن أحمد سليم حسين مستوحاه من ذاكرة ووحي استاذي محمد العطلة اسم القصيدة (نار عذابي )

هذه..
الروح تناجي
.. مرآة الصبح جدلآ عقيما.
. توضأت من نار عذابي ..
ولم اذل احلم .. وقلبي يم هادئ.
. وقلمي ينزف من جراحي دماء”.
. حسرة على نفسي .. يدور يبحث .
. كرمح الهوى قاتل سهام تلك العيون ..
من ها هنا .. يسطر قلمي ملحة خلود .
. ينثر بين السطور حبي .
. بات قلمي كليم”وهم فهل ينبثق الفجر ويبزغ ..
بعد غياب القمر وغيم كثيف..
وناي يلحن فرحي. وحزني يصحو بعد الغروب
.. لتئن الروح .. وتنكسر أجنحة النوارس .
. لاغرق ببحر وأقطع مسافات”بلا حدود .
. ونبض القلب يرفع شراع الهوى. .
وحلم بات شريد .. هنا وهناك تشرق شمس الحب .
. وشمسي تختفي خلف السحب ..
كفاك ياحلم السنين أوهام ..
شاعرة القدس وفلسطين فاتن أحمد سليم حسين

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق