أخبار عالميه

الدبابير الآسيوية في زمن كورونا.. دبابير آسيوية قاتلة تُرصد في الولايات المتحدة لأول مرة

الدبابير الآسيوية العملاقة.. حشرات مفترسة تفتك بالنحل

تم رصد الدبابير العملاقة الآسيوية في الولايات المتحدة لأول مرة، وبطول يزيد عن بوصتين ما يعادل 6 سم، وبذلك فهي أكبر الدبابير في العالم مع لدغة حيث يمكن أن تقتل الإنسان إذا لدغته مرات عدة، وفقًا لخبراء في جامعة ولاية واشنطن فقد أطلق عليها الباحثون لقب “دبابير القتل

هذه الحشرات الضخمة، والتي تعرف باسم “الدبابير الآسيوية العملاقة”، تعد مسؤولة عن موت العشرات في بعض الدول بشرق آسيا، رصدها علماء في ولاية واشنطن، يتخوفون من القضاء على النحل في البلاد، وما يتبعه من تهديد أيضا بلدغات مميتة، وفق تقرير نشرته صحيفة نيويورك تايمز.

منذ نوفمبر الماضي وجد أحد مزارعي النحل في ولاية واشنطن، كومة من بقايا خلية كاملة، وبما يشبه مشهدا من معركة، فقد فصلت الرؤوس والأرجل عن الجسد، ويعتقد أن سربا من الدبابير الآسيوية العملاقة قد مر بها.

الدبابير تمتاز بحجم كبير جدا وفك سفلي على شكل زعانف سمك مسننة، لديها القدرة على اختراق خلية النحل.

ورغم عدم التأكد من احتمال هجوم سرب من الدبابير على خلية النحل، إلا أنه كان قد عثر على بعض هذه الحشرات المفترسة شمال غرب الولاية، وعلى بعد أميال قليلة من موقع المزرعة.

فيما يتخوف العلماء أيضا من لدغات الدبابير القاتلة للإنسان، حيث يموت في اليابان، على سبيل المثال، ما معدله 50 شخصا سنويا بسبب لدغاتها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × أربعة =

إغلاق